المنستير: وضع الرضيع الذي تعرض وأمه إلى العنف من قبل الزوج تحت إشراف قاضي الأسرة



وات -متابعة - أفاد مساعد الوكيل العام والناطق الرسمي باسم محاكم المنستير والمهدية، فريد بن جحا، في تصريح ل"وات" اليوم الخميس، بأنّ رضيع الثلاثة أشهر الذي تعرض وأمه إلى العنف في أحد شوارع المنستير، وضع في المستشفى الجامعي فطومة بورقيبة بالمنستير، وتبقى وضعيته تحت إشراف قاضي الأسرة بالتنسيق مع مندوب حماية الطفولة، وباستطاعة قاضي الأسرة اتخاذ جميع الاجراءات حماية لمصلحة الطفل الفضلى، والتي يمكن أن تصل إلى نزع حضانته وإيداعه في مؤسسة مختصة لرعاية الطفولة.

.
.

وكانت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بالمنستير أذنت اليوم، على إثر تداول فيديو على صفحات التواصل الاجتماعي، يوثق لاعتداء شخص على إمرأة وعلى رضيع، بفتح بحث جزائي تعهدت به الفرقة المختصة بالبحث في جرائم العنف ضدّ المرأة والطفل بمنطقة الأمن الوطني بالمنستير، ووقع الإذن بالاحتفاظ بذي الشبهة، رغم أنّ المتضررة أسقطت حقها في التتبع، حسب الناطق الرسمي باسم محاكم المنستير والمهدية.

وتبين مبدئيا من مضمون ولادة المعتدي، أنّ هذه المرأة زوجته، في انتظار البحث عن الإذن القضائي بالزواج، باعتبار أنّ المرأة قاصر تبلغ من العمر 16 سنة، حسب ذات المصدر.
.
..


وكانت الوحدات الأمنية ألقت أمس الاربعاء خلال مداهمتها لأحد المساكن بمدينة المنستير حوالي الساعة الحادية عشر ليلا القبض على زوج في عقده الثاني كان يعنف زوجته وطفلهما، الذي كان بينهما، والذي تعرض إلى العنف، حسب مندوب حماية الطفولة بالمنستير، كمال عبد اللاوي.



Commentaires


2 de 2 commentaires pour l'article 235526

FaroukBenAmmar  (Tunisia)  |Jeudi 04 Novembre 2021 à 10h 13m |           
Faut sevir avec fermeté ces dégénérés

FaroukBenAmmar  (Tunisia)  |Jeudi 04 Novembre 2021 à 08h 49m |           
Faut sevir avec fermeté ces dégénérés