الشابي: قيس سعيّد ليس رئيس حوار بل هو رئيس صراع يخالف الدستور ويحرّض التونسيين بعضهم على بعض



حمّل الثلاثاء 23 فيفري، رئيس الهيئة السياسية لحزب الأمل، أحمد نجيب الشابي مسؤولية تواصل الأزمة السياسية في البلاد للرؤساء الثلاثة وأساسا رئيس البرلمان راشد الغنوشي ورئيس الجمهورية قيس سعيد.

وقال الشابي " ما يحصل شيء محزن ال3 الكبار الي الي المفروض يقودو سفينة تونس يتعاركوا على شكون يحكم في لاخر" مضيفا بأن العلاقة بين مؤسسات الدولة تعطلت بالكامل.


وانتقد الشابي تفاعل رئيس الجمهورية قيس سعيد مع مبادرات الحوار وقال "الرئيس ليس رئيس حوار بل هو رئيس صراع، المفروض يوحد الدولة ويسهر على الدستور قاعد يخالف في الدستور ويحرض في التوانسة على بعضهم ولكنه موش وحدو المسؤول ، فرئيس البرلمان هو من بدأ المعركة".

كما انتقد الشابي النظام السياسي واشار الي أن الدستور قسّم السلطة التنفيذية على رأسين ما خلق نوعا من الصراع وقال "رأينا ذلك بين حمادي الجبالي ومنصف المرزوقي ثم بين الباجي قائد السبسي ويوسف الشاهد وهانا نشوفو فيها في أسوء تجلياتها".

واعتبر أنه أصبح من الضروري تغيير النظام السياسي داعيا الي تنظيم استفتاء شعبي مرجّحا أن يختار التونسيين النظام الرئاسي كما اعتبر أنه يمكن أيضا تحسين القانون الانتخابي.



Commentaires


2 de 2 commentaires pour l'article 221155

BenMoussa  (Tunisia)  |Mercredi 24 Février 2021 à 12h 11m |           
الشابي ينطق احيانا صوابا

Mnasser57  (Austria)  |Mercredi 24 Février 2021 à 04h 49m |           
يظهرفيك تتأقلم كثيرا مع الدكتاتورية وربما تساندها كثيرا خاصة الانبعد هذا العمر لا احد يستطيع ان يبهذلك لانك لا تصك ولا تحك .هل استشرت اخاك ؟هل هو ايضا يريد حكما رئاسيا؟