رئيس الجمهورية يتلقّى استقالة إلياس الفخفاخ من رئاسة الحكومة



باب نات - استقبل رئيس الجمهورية قيس سعيد اليوم الأربعاء 15 جويلية 2020 بقصر قرطاج كلا من رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ ورئيس مجلس نواب الشعب راشد الغنوشي إلى جانب الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نورالدين الطبوبي.

وأعلن رئيس الدولة خلال اللقاء عن تلقيه صبيحة هذا اليوم من إلياس الفخفاخ استقالته من رئاسة الحكومة .


وكان اللقاء وفق بلاغ رئاسة الجمهورية قد خصص لبحث سبل الخروج من الأزمة السياسية الحالية والتأكيد على وجوب وضع مصلحة تونس فوق كل الاعتبارات.

وشدد رئيس الجمهورية على ضرورة حل المشاكل وفق ما ينص عليه الدستور. كما جدد حرصه على عدم الدخول في صدام مع أي كان، مذكّرا بأن الدولة فوق كل اعتبار وأن العدالة يجب أن تأخذ مجراها مضيفا أنه لا مجال للمساس بكرامة أي كان.


من ناحية أخرى نشرت رئاسة الحكومة بلاغ أكد فيه أن الفخفاخ، قدّم استقالته "اعتبارا للمصلحة الوطنية ولتجنيب البلاد مزيدا من الصعوبات واحتراما للعهود والأمانات وتكريسا لضرورة أخلقة الحياة السياسية، وتجنيب البلاد صراع المؤسسات".

وبعد أن عبّر لرئيس الجمهورية، عن عزمه مواصلة تحمل "مسؤولياته كاملة"، حذّر رئيس الحكومة "كل من تسوّل له نفسه الإضرار بأمن البلاد أو بمصالحها الحيوية"، مشددا على أن "القانون سيطبّق دون أي تسامح ودون استثناء لأي كان".



والإثنين، أعلن رئيس مجلس شورى "النهضة" عبد الكريم الهاروني، في مؤتمر صحفي، تكليف المجلس لرئيس الحركة، رئيس البرلمان الغنوشي، ببدء مشاورات بخصوص مسألة تشكيل حكومة جديدة، بعد أن ارتبطت برئيس الحكومة الحالي إلياس الفخفاخ "شبهات فساد".


من جهتها، أعلنت "الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد" (دستورية مستقلة)، في نشرتها الإخبارية الأسبوعية، الإثنين، إحالة وثائق تتعلق بالتصريح بالمكاسب وشبهات تضارب مصالح متعلقة بالفخفاخ، إلى كل من القضاء ورئيس البرلمان.

الرئيس قيس سعيد، بدوره، استقبل ظهر الإثنين في قصر قرطاج، الفخفاخ، بحضور نور الدين الطبوبي، أمين عام أكبر منظمة نقابية، وهي الاتحاد العام التونسي للشغل.

وأعلن سعيد، في فيديو رفضه التشاور لتشكيل حكومة جديدة، ما دام رئيس الوزراء الحالي لم يقدم استقالته، أو توجه إليه لائحة اتهام.

لم يتأخر رد فعل الفخفاخ، على قرار مجلس شورى "النهضة" بشأن إطلاق مشاورات لتشكيل حكومة جديدة، إذ أعلن، في بيان، عزمه إجراء تعديل وزاري "خلال الأيام القليلة المقبلة"، مع تلميحات بإزاحة "النهضة" من الحكومة.

واعتبر دعوة "النهضة" إلى تشكيل حكومة جديدة، "تهربا للحركة من التزاماتها وتعهداتها مع شركائها في الائتلاف، في خضم مساع وطنية لإنقاذ الدولة واقتصاد البلاد المنهك".


Commentaires


17 de 17 commentaires pour l'article 207200

Nouri  (Switzerland)  |Mercredi 15 Juillet 2020 à 21h 30m |           
بعض النقاط عن مرحلة الفخفاخ:
- الديمقراطية التونسية سليمة وهي في طريقها الصحيح
- السياسة هي مسألك فكر وحكمة وصبر ولا بالاحساس
- قيس سعيدعليه مراجعة ؤسلوبه والمستشارين الذين حوله
- النهضة فيها وعليها لكن الحزب الوحيد التي تملكه تونس الى حد الآن

Sarramba  (Tunisia)  |Mercredi 15 Juillet 2020 à 21h 27m |           
@Karimyousef (France)
أخي الكريم تقترح استقالة الغنوشي... من المفروض علينا أن ناخض بعين الاعتبار أن الغنوش منتخب مرتين (لمجلس الشعب و لرآسته) . في الديمقراطية المنتخب من الشعب يحضى بأعلى مشروعية و حصانة. هناك 3 حالاة لتنحيه (قبل أن ينحّيه الشعب في انتخابات أخرى): الفساد و الخيانة العضمى أو تعيينه في مسؤولية عليا في الدولة. لا أضن أن الغنوشي تطبّق عليه واحدة منهاته الحالات.
من جهة أخرى نحبّ أو نكره مرّة أخرى، دهاءه و حكمته و تمكّنه من الّعبة السياسية، ساهم بطريقة مباشرة في اخراج الدولة من مأزق كان لا يُحمد و لا يُعرف عقباه.... و المساحة هنا لا تسمح لنا بتطوير النقاش أكثر
و بالله التوفيق

Karimyousef  (France)  |Mercredi 15 Juillet 2020 à 20h 34m |           
Malgré toute l'agitation، la photo
rassemblant les différents responsables prouve que la Tunisie a coupé avec les pratiques dictatoriales. On ne voit jamais cette photo en Egypte ou en Syrie ou dans les pays du Golfe.
Bravo encore à la Tunisie.

Essoltan  (France)  |Mercredi 15 Juillet 2020 à 19h 32m |           

Essoltan  (France)  |Mercredi 15 Juillet 2020 à 19h 27m |           

Essoltan  (France)  |Mercredi 15 Juillet 2020 à 19h 25m |           

_anis  ()  |Mercredi 15 Juillet 2020 à 18h 17m |           
لقد دفع قيس سعيد الفخفاخ للاستقالة حتى يبقى متحكما في المشهد السياسي لأنه في حال تم سحب الثقة في البرلمان فإن الجهة المقترحة لسحب الثقة هي التي تقدم الشخصية البديلة لنيل الثقة.. أما في حالة استقالة رئيس الحكومة فإن الرئيس هو من يقترح الشخصية الأقدر

Karimyousef  (France)  |Mercredi 15 Juillet 2020 à 18h 16m |           
لتهداة الاوضاع و سحب البساط من تحت اقدام الدول اامعادية للديمقراطية في تونس من الاجدى ان يستقيل راشد الغنوشي ايضا.

Nouri  (Switzerland)  |Mercredi 15 Juillet 2020 à 18h 09m |           
بعض النقاط عن مرحلة الفخفاخ:
- الديمقراطية التونسية سليمة وهي في طريقها الصحيح
- السياسة هي مسألك فكر وحكمة وصبر ولا بالاحساس
- قيس سعيدعليه مراجعة ؤسلوبه والمستشارين الذين حوله
- النهضة فيها وعليها لكن الحزب الوحيد التي تملكه تونس الى حد الآن

Mandhouj  (France)  |Mercredi 15 Juillet 2020 à 18h 03m |           
لقد انتصرنا في معركة .

Ahmed01  (France)  |Mercredi 15 Juillet 2020 à 18h 02m |           
بيدي لا بيد عمرو ! الفخفاخ يستقيل

أمّا رئيس البرلمان فسيُقال

الأول فعل إراديّ ، والثاني وقع عليه الفعل

ومن الذود إلى الذود إبل

Belfahem  (South Africa)  |Mercredi 15 Juillet 2020 à 18h 02m |           
أنتظرنا منذ ان رفعت النهضة الورقة الصفراء ولكن حتى متاخرة مقبولة ولجماعة البراميل وما تابعها عليهم التعلم من قراءة المشهد وألأبتعاد عن المرض ألأيديولوجي والتعصب السياسة يحسنها العاقل بعيدا عن الغوغائية ----

Karimyousef  (France)  |Mercredi 15 Juillet 2020 à 18h 01m |           
على رئيس الدولة ان يلعب دوره الاساسي وهو تجميع التونسيين على مختلف مشاربهم.رئيس الدولة وقع انتخابه حتى يكون فوق الاحزاب.عليه ان يبتعد عن محترفي الاقصاء مثل حركة القومييين و ان يكون على نفس المسافة من الجميع.

Cartaginois2011  (Tunisia)  |Mercredi 15 Juillet 2020 à 17h 52m |           
كان بامكانه رفض تقديم الاستقالة،وهذا كان موقفه منذ البداية،ويعمل كما فعل الحبيب الصيد مع الباجي،حين رفض الاستقالة، و ذهب الى مجلس النواب لتجديد الثقة،وبذلك يتم اسقاط حكومته بكل مسؤولية و ديمقراطية

Mnasser57  (Qatar)  |Mercredi 15 Juillet 2020 à 17h 38m |           
لثورة تنتصر بإدن الله

Mnasser57  (Qatar)  |Mercredi 15 Juillet 2020 à 17h 37m |           
الثورة تنتصر بدن الله

Devil  (France)  |Mercredi 15 Juillet 2020 à 17h 21m |           
Echec et Mat...Game Over Makhmekh
un résultat très logique et attendu
6 mois pour former un gouvernement qui n'a duré qu'à peine 3 mois, du gachis et de la perte de temps

Assez d'amateurisme !