الدنمارك تتخلى عن استخدام لقاح "أسترازينيكا"



الأناضول - أعلنت الدنمارك، الأربعاء، إيقاف التطعيم بلقاح "أسترازينيكا" البريطاني المضاد لفيروس كورونا في البلاد بشكل تام.

وبذلك تصبح الدنمارك، أول دولة أوروبية تقرر ذلك على خلفية الاشتباه في وجود آثار جانبية نادرة وخطيرة للقاح.


وقالت هيئة الصحة والأدوية الدنماركية، في بيان، إن "حملة التطعيم ستمضي قدما من دون لقاح أسترازينيكا"، بحسب وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية.

وأوضح البيان أن "هناك صلة بين اللقاح وآثار جانبية نادرة وخطيرة بآن واحد".

ومن بين المخاطر الناجمة عن اللقاح، الإصابة بجلطات الدم، والنزيف، وانخفاض عدد الصفائح الدموية، بحسب البيان نفسه.

وفي 25 مارس/ آذار الماضي، قررت الحكومة الدنماركية تمديد تعليق استخدام لقاح "أسترازينيكا" المضاد لكورونا، الذي فرضته في 11 مارس (آذار) الماضي، حتى 18 أبريل (نيسان) الجاري".

وخلال مارس الماضي، دفعت تقارير حول تجلط دموي غير اعتيادي (لا سيما في الرأس) بعض الدول الأوروبية إلى تعليق استخدام "أسترازينيكا" لفترة معينة لدى جميع الفئات العمرية.

غير أن تقرير لوكالة الأدوية الأوروبية، صدر بعد إجراء تقييم، كشف أن فعالية اللقاح أكثر من أضراره، وأوصى بإعادة استخدامه.

وحتى عصر الأربعاء، تجاوز عدد مصابي كورونا في الدنمارك، 239 ألفا، توفي منهم أكثر من ألفين، وتعافى ما يزيد على 228 ألفا، وفق موقع "ورلدوميتر".

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 224169