فتحي السلاوتي: الوزارة ستلاحق قضائيا كل مترشح لامتحان الباكالوريا بصفة فردية يتورط في محاولة الغش



وات - ال وزير التربية، فتحي السلاوتي، الاثنين، خلال مؤتمر صحفي حول الاستعدادات لإنجاز الامتحانات الوطنية دورة 2021، ان الوزارة ستلاحق قضائيا كل مترشح بصفة فردية لامتحان الباكالوريا يتورط في محاولة الغش أو الغش.

وقال السلاوتي، ان نحو 11 ألف تلميذ ترشحوا بصفة فردية لامتحان الباكالرويا لهذه السنة، مشيرا الى انه "غير مستبعد أن يكون جزء منهم تم دفعه مقابل المال للترشح بصفة منفردة من أجل تسريب الامتحانات".

وأشار الوزير إلى مراجعة سلم العقوبات خلال هذه الدورة، لأول مرة باعتبار أن العقوبات كانت تقضي في السابق باستبعاد المترشح 5 سنوات أو 6 سنوات إذا اقترن الغش مع سوء السلوك، موضحا أن تم التدرج هذا العام في سلم العقوبات مراعاة لحقوق التلاميذ.

وأطلقت وزارة التربية منذ يوم 3 جوان وضمات تحسيسية لتحذير الأولياء والتلاميذ من مغبة ارتكاب محاولات غش أو غش في امتحان الباكالوريا، وحظرت الوزارة على التلاميذ جلب الهواتف الذكية إلى مراكز الامتحان أو أي معدات الكترونية أو سماعات ماعدا الآلات الحاسبة المؤشر عليها من قبل المعاهد.

وبلغ إجمالي حالات الغش وسوء السلوك في امتحان الباكالوريا دورة 2020، وفق مدير عام الامتحانات عمر الولباني، 1572 حالة، مقابل 866 حالة في دورة 2019.

ويتواصل إجراء الاختبارات الكتابية لامتحان الباكالوريا أيام 16 و17 و18 و21 و22 و23 جوان الجاري، على أن يتم الإعلان عن نتائج الدورة الرئيسية في 4 جويلية المقبل. ويبلغ مجموع المترشحين الذين سيجتاوزن هذا الامتحان الوطني 146.129 مترشح أغلبهم في شعبة الاقتصاد والتصرف.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 227541