إيقاف بائع السندويتشات "حبيب باي" في باب الخضراء يثير جدلا واسعا




أثار توقيف عناصر الأمن التونسي يوم الجمعة لبائع السندويتشات وحجز عربته موجة استياء وجدلا واسعا، وسط مطالب بتمكينه من العودة لعمله.
وتضامن تونسيون يوم السبت بشكل واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مع بائع السندويتشات المعروف باسم "حبيب باي"، بعد حجز عربته.


وتم اقتياد بائع الطعام المتجول إلى منطقة الأمن بباب الخضراء في تونس العاصمة، وإجباره على توقيع التزام حتى لا يعود للعمل إلا بعد حصوله على رخصة من البلدية.


وقالت مصادر أمنية إن بائع السندويتشات وجهت له تهمة العمل العشوائي، وأنه أجبر على توقيع التزام حتى لا يعمل دون ترخيص مستقبلا.

ويشهد "سندويتش الباي" إقبالا واسعا من طرف التونسيين خاصة خلال أمسيات شهر رمضان، وتظهر لقطات فيديو نشرت على فيسبوك تدافع التونسيين وتجمهرهم أمام عربة الشاب المجرورة في منطقة باب الخضراء.

وتعليقا على الأحداث، قال حبيب باي في تدوينة على "فيسبوك": "أعتذر من حرفائي، أنا أحترم البلاد ونظامها، ما حصل معي من توقيف كان بعد توجيه تهمة العمل الفوضوي".

وأضاف: "أشكر كل من ساندني لكن ديننا وأخلاقنا يمنعنا من التظاهرات وإثارة الفوضى".

وختم منشوره بالآية التالية: "أطيعوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنكُمْ…".

وتعهد الشاب التونسي بأنه "سيواصل عمله وأنه سيترك بصمة حسنة فيما يعرف بـstreet food".








Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 245534