تحضيرات المنتخب الوطني : اهتمام بالجانب التكتيكي وجاهزية كبرى للنسور



واصل المنتخب الوطني للأكابر، تحضيراته لمقابلته الودية التي ستجمعه يوم الجمعة 11 جوان في الملعب الأولمبي حمادي العقربي برادس، بنظيره الجزائري انطلاقا من الساعة 20 و30دق.

وكان الموعد يوم الأربعاء، مع الحصة التدريبية الثالثة ضمن برنامج التحضيرات الذي وضعه الإطار الفني، استعداد لهذا الدربي المغربي، وقد احتضن الملعب الفرعي برادس الحصة التدريبية.
ووفق بلاغ للجامعة, كان التركيز خلال هذه الحصّة على الجانب التكتيكي أساسا، حيث قسّم الإطار الفني اللاعبين إلى مجموعتين، قامت كل واحدة بالتدرب على عدد من الوضعيات المختلفة.


واهتمت المجموعة الأولى، التي ضمّت العناصر التي لها نزعة دفاعية، بالتدرب على طريقة احتواء هجوم المنافس من خلال حسن التمركز وتقليص المساحات وغيرها من المسائل التي حددها الإطار الفني، بناء على قوّة المنتخب الجزائري في الوضعيات الهجومية.
أمّا المجموعة الثانية، التي تكونت من العناصر الهجومية، فقد ارتكز عملها على حسن تجسيم الفرص التي ستتاح للمنتخب الوطني، والتدرب على طريقة تسمح بفك تماسك دفاع المنافس مع تجربة بعض الوضعيات المختلفة التي يأمل الإطار الفني في أن ينجح اللاعبون في تنفيذها خلال المقابلة.

ومع اقتراب موعد المقابلة فإن التنافس كان شديدا بين اللاعبين بهدف تطبيق تعليمات الإطار الفني والاستفادة من كل حصّة تدريبية حتى يكون المنتخب جاهزا لمواصلة نتائجه الإيجابية.
وقد أظهر نسور قرطاج جاهزية كبرى لهذه المقابلة.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 227269