توفير التلاقيح ضدّ فيروس كورونا في أقرب الآجال أبرز محاور لقاء رئيس الجمهورية بوزير الشؤون الخارجية



باب نات - استقبل رئيس الجمهورية قيس سعيد اليوم الأربعاء 13 جانفي 2021 بقصر قرطاج وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج عثمان جرندي.

ووفق بلاغ للرئاسة, يأتي هذا اللقاء في إطار حرص رئيس الدولة على توفير التلاقيح ضد فيروس كورونا في أقرب وقت والحد من تفادي العدوى والوفيات جراء الإصابة بهذه الجائحة.


وقد أكد رئيس الجمهورية على وجوب الحرص على تذليل الصعوبات وبذل كل الجهود الممكنة للحفاظ على صحة التونسيات والتونسيين، وجدد دعوته لوزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج إلى مزيد تكثيف اتصالاته مع نظرائه بالخارج من أجل حصول تونس على التلاقيح في أسرع وقت ممكن للاستجابة لمتطلبات الوضع الصحي الصعب الذي تمر به بلادنا.

كما مثل اللقاء مناسبة للتطرق إلى علاقات تونس الثنائية ومتعددة الأطراف وإلى ترؤس تونس لمجلس الأمن خلال شهر جانفي الحالي ومختلف المواضيع المطروحة على المجلس في هذه الفترة.



Commentaires


2 de 2 commentaires pour l'article 218635

BenMoussa  (Tunisia)  |Mercredi 13 Janvier 2021 à 21h 05m |           
توفير التلاقيح ضدّ فيروس كورونا يس من مهام رئيس الجمهورية ولا وزير الشؤون الخارجية
وفيه تعدي صارخ على الدستور وتوزيع المهام
بامكانهما التنسيق مع رئيس الوزراء ووزير الصحة والمساعدة ان لزم الامر
لكن لا يحق لاي منهما التصرف بعيدا عن رئيس الحكومة ووزير الصحة
وبالمناسبة ما يصدر عن رئاسة الجمهورية صار باسم رئيس الدولة فهل هي الخطوة الاولى للانقلاب على الجمهورية والتحول للجماهيرية

Cartaginois2011  (Tunisia)  |Mercredi 13 Janvier 2021 à 19h 16m |           
وزير الخارجية لا يمكن له ذلك بدون موافقة وزارة الصحة و وزارة المالية....اذا على الوزير دراسة هذه المسالة الحيوية في نطاق الحكومة حتى يتمّ تجسيم ما عبّر عنه رئيس الجمهورية