أسامة الخليفي: أحمّل عبير موسي ونبيل حجي مسؤولية السلامة الجسدية لنواب قلب تونس



باب نات - ندد رئيس كتلة قلب تونس في البرلمان أسامى الخليفي بالحملة ضد حزبه محملا مسؤولية السلامة الجسدية لنواب ورئيس الحزب وقيادات قلب تونس لعبير موسي و نبيل حجي عن التيار الديمقراطي.

وطالب الخليفي في تدوينة عبر صفحته على الفايسبوك النيابة العمومية للتدخل فورا وذلك بعد رصد كل حملات التشويه والتهديد بالقتل ومعاينتها إثر التصريحات الغير مسؤولة والمتشنجة.


وقال الخليفي ان حملات التخوين التي شنت على أعضاء الحزب غير مقبولة مضيفا ان التخوين هو العنوان الواضح والموثق.

واكد أن هذه الحملة تلتها ترويج لقائمة إسمية لنواب الحزب على صفحات التواصل الإجتماعي القريبة والمنتمية إلى الأشخاص السابق ذكرهم.

وكتب الخليفي في صفحته على الفايسبوك التدوينة التالية:

" بعد رصد كل حملات التشويه والتهديد بالقتل ومعاينتها إثر التصريحات الغير مسؤولة والمتشنجة والتي كان فيها التخوين هو العنوان الواضح والموثق والتي تلتها ترويج لقائمة إسمية لنوابنا على صفحات التواصل الإجتماعي القريبة والمنتمية إلى الأشخاص التالي ذكرهم أحمل أنا أسامة الخليفي رئيس كتلة قلب تونس مسؤولية السلامة الجسدية لنواب ورئيس الحزب وقيادات قلب تونس للسيدة عبير موسي والسيد نبيل حجي عن التيار الديمقراطي وأدعو النيابة العمومية للتدخل فورا"



Commentaires


3 de 3 commentaires pour l'article 208231

Ifrit  ()  |Lundi 03 Août 2020 à 09h 08m |           
Ce chouchou, se prend vraiment pour une personne importante comme tout les illuminés arrivistes de la politique des dernières années.

Elghazali  (France)  |Dimanche 02 Août 2020 à 18h 55m |           
Tu es le lèche
bottes de ton maitre Ghanouchi, Abir vous a rendu fous hhhhhhh.

Essoltan  (France)  |Dimanche 02 Août 2020 à 15h 42m |           
Ces rejetons de Ben Ali sont capables de faire le pire rien que pour pousser le pays dans le désastre total .
La solution est très simple , il faut dissoudre le Parti Satanique Destourien qui a fait déguster la misère noire aux Tunisiens pendant 60 ans ...