الدرس من المغرب الشقيق !!

Photo credits Hespress


كتبه/ توفيق زعفوري..


أعلن وزير الداخلية المغربي فجر هذا اليوم عن نتيجة الانتخابات التشريعية و البلدية و كانت نتائجها متوقعة داخليا و حتى اقليميا نظرا لتهاوي صورة الإسلام السياسي في عديد البلدان و انحسار منسوب التعاطف الشعبي و استهلاك طاقة المظلومية و خاصة سذاجة الشعار الذي إكتسبوا به كل تلك السلطة و كل ذاك التوهج و هو "الإسلام هو الحل"إذ لم يعد شعارا جذابا و براقا بعد الدنس الذي لحقه بفعل الممارسة السياسية الغير مدروسة و الإنحرافات العميقة لجماعة الإسلام السياسي..


تكشف الانتخابات التشريعية و البلدية في المغرب أن بقاء الإسلاميين في السلطة ليس حتميا و أن الشعب الذي أوصلهم إلى السلطة هو نفسه قادر على معاقبتهم كما تكشف الأرقام و الاحصائيات و خاصة مجموع المقاعد المتحصل عليها، فقد مر حزب العدالة و التنمية المغربي بين استحقاقين انتخابيين من 125 مقعد في انتخابات 2016، إلى 12 مقعدا فقط، في انتخابات 2021، و هي ضربة قاصمة و انحدار هائل حمّال بالمعاني و الدلالات..




نفس السقوط حدث أيضا هنا في تونس مع اختلاف في الوسائل و الوسائط، إذ تواصل انحدار شعبية النهضة و تفككها و تشققها داخليا و من الداخل خاصة بعد قرارات 25 جويلية الماضي ، بل أكثر من ذلك لو اننا بعد الزلزال صرنا إلى انتخابات تشريعية فان حزب حركة النهضة، أو ما بقي منها لن يحلم بالحصول على نفس المقاعد التي حصل عليها حزب العدالة و التنمية المغربي في انتخابات الايام الماضية و الأغرب أنه جاء في المرتبة قبل الأخيرة كما يبينه الجدول المصاحب و أن زعيمه سعد الدين العثماني الذي يترأس الحكومة الحالية قد خسر أيضا مقعده عن دائرة المحيط بالعاصمة الرباط، كما خسر كل مقاعده في طنجة ثالث كبريات المدن المغربية و كذلك خسر شعبيته في مدينة وجدة...

الشعب المغربي عاقب بالصناديق و بشكل ديمقراطي حزب العدالة و التنمية في المغرب و هي نتيجة تجعل مراجعات الجماعة ضرورية و تنهي مستقبلهم السياسي و تأثيرهم في واقع السلطة و الإدارة لعقود قادمة على الأقل...

هنا أو هناك النتيجة واحدة و المستقبل واحد لان التمشي كان واحدا و على نفس المنهاج و بنفس الأساليب، الدرس يأتي أيضا من المغرب لعلهم يعقلون!!!

Commentaires


2 de 2 commentaires pour l'article 232092

Sarramba  (Albania)  |Jeudi 09 Septembre 2021 à 14h 31m |           
الجدير بالذكر والتوضيح، أنا اخواننا في المغرب، من جهة يخافون جبروت واستفزاز "قوادة" الملك المركزين بطريقة شبه رسمية في كلّ حي، وكثير منهم يتنفسون ويأكلون ويمشون على الأرض حسبما يرضي "سيدنا" يعني سيدهم الملك... المطبّع الخائن للقضية وللقدس، خاصة وأنه رئيس لجنة القدس العقيمة والمجمّدة... حسبنا الله ونعم الوكيل
والذي يحكي على انتخابات حرة ونزيهة في المغرب... يبْطَى شويّة

Ra7ala  (Saudi Arabia)  |Jeudi 09 Septembre 2021 à 09h 58m |           
يا زعفوري يا شمايتي، واضح أنك تكره النهضة كرها جما وهذا شأنك
لكن لا تلبس ثوب الواعظ للنهضة ما دمت تكرهها وتتمنى لها الإندثار