البيت الأبيض: نريد حلا دبلوماسيا مع إيران

Credits AgnosticPreachersKid


الأناضول - واشنطن/ لبنى كمال - كشفت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين ساكي، الأربعاء، بأن الولايات المتحدة تريد حلا دبلوماسيا مع إيران.

وقالت خلال مؤتمر صحفي إن المحادثات غير المباشرة بين واشنطن وطهران في فيينا "ستستأنف الخميس"، حسبما نقلت قناة "الحرة" الأمريكية (رسمية)


ووصفت ساكي استئناف المفاوضات بأنه "أمر إيجابي في حد ذاته".

كما أضافت أن الولايات المتحدة "واثقة بأن المسار الدبلوماسي هو الطريق الوحيد لإحراز تقدم في هذا الصدد، وبأن إجراء محادثات، حتى لو كانت غير مباشرة، هو السبيل الأفضل للتوصل إلى حل".

غير أنه في المقابل، أعربت ساكي عن قلق الولايات المتحدة حيال إعلان إيران استعدادها لتخصيب اليورانيوم بنسبة تصل إلى 60 بالمئة.

ووصفت القرار الإيراني بأنه "إعلانا استفزازيا".

والثلاثاء، أكد البيت الأبيض، أن الرئيس الأمريكي جو بايدن "مستعد لمواصلة المفاوضات مع إيران رغم استفزازاتها"، عقب إعلان طهران أنها ستبدأ تخصيب اليورانيوم بنسبة تصل إلى 60 بالمئة، ردا على الهجوم الذي استهدف منشأة نطنز النووية، الأحد، حملت فيه طهران إسرائيل المسؤولية.

والثلاثاء، انطلقت محادثات فيينا لإعادة إحياء الاتفاق النووي بين إيران والدول الكبرى، بعد انسحاب إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب منه عام 2018.

وتهدف المفاوضات لإعادة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي، وتمهيد الطريق لتراجع إيران عن تملصها من القيود التي فرضت عليها بموجبه، فزادت عمليات تخصيب اليورانيوم إلى 20 بالمئة، متجاوزة نسبة 3.67 بالمئة المسموح بها.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 224186