اليعقوبي و''الفعل الموحش'' في حقّ اللغة العربية...

Samedi 13 Janvier 2018



Samedi 13 Janvier 2018
طارق عمراني

تداولت صفحات وسائط التواصل الإجتماعي ليلة البارحة بشكل ساخر منشورا كان كتبه كاتب عام نقابة التعليم الثانوي السيّد لسعد اليعقوبي وعبر النشطاء عن إستغرابهم من المستوی اللغوي للتدوينة التي إحتوت علی عشرات الأخطاء اللغوية


قد نغفر للسيد الكاتب العام لنقابة التعليم الثانوية إنتماءه الإيديولوجي وتوجهاته السياسية التي لايوارب في الإجهار بها والزجّ بها بشكل تجاذبي في نشاطه النقابي في تداخل واضح بين الإيديولوجي السياسي من جهة والنقابي من الجهة والتي يفترض أن ينأی به عن كل ما من شأنه أن يعكر صفوه ويفقده دوره الحيادي فلم يتوان السيد اليعقوبي في تدوينات سابقة عن إثارة النعرات الإيديولوجية وصلت حتی دعوة من يخالفه الرأي إلی الإنسلاخ من الإتحاد التونسي للشغل بعد الجدل الذي رافق زيارة وفد نقابي الصيف الماضي إلی دمشق دعما للرئيس السوري بشار الأسد.

قد يعتبر البعض أننا نتصيّد أخطاء السيد لسعد اليعقوبي من منطلقات شخصية لكن تدوينته قد مسّت كفاءة قطاع كامل ولسان حال كل من قرأ تدوينته يقول "هذا حال الكاتب العام فكيف حال العوام!" .

قد يبرّر البعض أخطاء هذا المنشور بإعتبارها أخطاء رقن ليست إلّا ولكن بالعودة إلی التحويرات التي أدخلها اليعقوبي علی تدوينته تبيّن أن كاتب عام نقابة الثانوي قد حاول تعديل النص عبثا بعد 7 محاولات بإعادة نفس الأخطاء...

قد يعتبر البعض الآخر أن تلك الأخطاء يمكن تفهمها بإعتبار تخصص اليعقوبي العلمي فيكون ردنا بأن بعض الأخطاء اللغوية لا تشفع لها تبريرات التخصصات العلمية لأنها من البديهيات والأبجديات والمهارات الأساسية التي يكتسبها المتعلم في سنوات دراسته الأولی
نحن لا نشكك في نضالات السيّد لسعد اليعقوبي وشراسته التفاوضية التي إستفاد منها قطاع التعليم ككل ولكن من حقنا كمربّين أن نحفظ ماء وجه القطاع حتی لا يصبح مادة دسمة للتفكّه الفايسبوكي والتندّر بين نشطاء الفضاء الأزرق بالتشكيك في كفاءة المربين والتساؤل حول قدراتهم علی صناعة الأجيال .

ورسالتنا الأخيرة للسيد لسعد اليعقوبي "إذا كنت غير قادر علی التواصل الإفتراضي بشكل سليم ومثالي فندعوك إلی الإقتصار علی النشاط الميداني أو تكليف من تتوفّر فيه الكفاءة التواصلية واللغوية للإشراف علی حساباتك الرسمية في وسائل التواصل الإجتماعي".

Credits: Taieb Jawadi


  
  
     
  
festival-6f6e3fe32da8139d91de004c84ac3747-2018-01-13 11:44:33






4 de 4 commentaires pour l'article 154112

Litaliano  (Tunisia)  |Dimanche 14 Janvier 2018 à 06h 38m |           
يا ناري على صغاري عمري خمسين سنة و كيف كنت نقرى في المعهد الاستاذ قاللنا الي الكحول يستخرج من البترول لا وزيد قلك كي يخرجو البترول يكون سبحان الله طبقات من دون تكرير و لا اي جهد بنزين مازوط زيوة تشحيم وووو في الآخر و أعلى طبقة هي الكحوووول و في مرة اخرى قاللنا تعرفوشي علاش البحر مالح قلنالو علاش سيدي قال خاطر آكل الملاحات في كل مرة يُفظللهم شوية ملح يلمّوه ويلوحوه في البحر هذاك علاش البحر مالح الله يذركرو بالخير سيدي

Kamelnet  (Tunisia)  |Samedi 13 Janvier 2018 à 15h 41m | Par           
علي فكرة....هل تحقق احد في مستوي اختراق الامارات للقيادات النقابية وخاصة هذا البهيم الي كل عام يعييف التلامذة في القراية

Radhiradhouan  (Tunisia)  |Samedi 13 Janvier 2018 à 12h 58m |           
منظومة الفساد كانت تعتمد على التجمع والإتحاد!!!
إنحل التجمع فانفرجت السياسة وبقي الإتحاد فتأزم الإقتصاد!!!

Mandhouj  (France)  |Samedi 13 Janvier 2018 à 12h 02m | Par           
ضرب عشرۃ عجۃ , بيرۃ, قبل التدوينۃ ! كيفاش تحبوا يشوف , خاصۃ إذا كان يكتب علی هاتف جوال ؟





En continu
  
Tunis: 29°



















Derniers Commentaires