مشروع قانون جديد لتعديل الخدمة الوطنية



يصل عدد الشبان الذين يبلغون سنة الخدمة العسكرية سنويا ما بين 60 و 70 ألف شاب لكن عدد المتقدمين الى الخدمة الوطنية يبقى أقل مما هو مأمول دائما. ولتحفيز الشباب على أداء واجبهم الوطني. يتم حاليا في صلب مجلس النواب النظر في مشروع لتعديل قانون الخدمة الوطنية الذي سيتم النظر فيه لاحقا صلب لجنة مختصة في مجلس المستشارين .

وينص التنقيح على توسيع دائرة الخدمة الوطنية خارج وحدات القوات المسلحة ليشمل الوزارات والجماعات المحلية والمؤسسات العمومية . كما يتطرق مشروع القانون إلى منح الشاب المزاول لدراسته تأجيل بالنسبة الى أداء الخدمة الوطنية إلى غاية بلوغه 28 سنة كما سيتم تمكين الطلبة الذين يواصلون تعلمهم في الدراسات العليا من تأجيل بصفة استثنائية وفي هذه الحالة لا يتمتع المعنيون بالأمر بالتأجيل والإعفاء من الخدمة الوطنية بسبب القيام بشؤون العائلة . وينص نفس القانون في الجزء الثالث منه على إمكانية التخفيض في الخدمة الوطنية بالنسبة إلى كل أفراد الحصة المعينين لدى المؤسسات العمومية (وزارات جماعات محلية ...)



والملاحظ أنه إن تمت المصادقة النهائية على هذا القانون ستتمكن الإدارات والمؤسسات العمومية من الاستفادة من خبرات الشباب كما سيقبل الشباب بكثافة أكبر على الخدمة الوطنية ذلك أنهم سيقضون أغلب الوقت في الإدارات والوزارات ومختلف المؤسسات العمومية .

هادية الشاهد





Commentaires


9 de 9 commentaires pour l'article 27020

NASS  (Tunisia)  |Mardi 23 Mars 2010 à 21h 59m |           
Nous avons besoin en tunisie d une armee fotre , professionnelle et competente.
c est le fond du sujet
comment ??? il faut creer une commision de tres haut niveau et reflechir sur un projet clair et net.
les rafles et le payement d une partie des salaires ce sont des mehodes des annees 70 alors que tout a change depuis.
on ne sait jamais ce qui peut arriver a notre pays .
nous n avons pas l arme dissuasive comme les grandes puissances mais on peut avoir une armee forte et intelligente et pourquoi pas a l echelle magrhebin. c est a reflechir
mais arretez ces rafles ce n est plus digne d un pays comme la tunisie
nass

Tounsi  (Spain)  |Mardi 23 Mars 2010 à 18h 22m |           
Le service militaire est cette épine plantée dans la plante des pieds de beaucoup des jeunes tunisiens,un service militaire vécu comme un cauchemar par ces jeunes qui souffrent peut-être le plus de la précarité des conditions de vie dans les casernes.



Mehdi  (Tunisia)  |Mardi 23 Mars 2010 à 13h 20m |           
C'est n'importe quoi... l'état va profiter de la jeunesse durant une année pour 180 d par mois!!! et après avoir bosser une année dans une administration, le jeune se retrouve au chômage. si les administrations ont la capacité de faire travailler tous ces jeunes, pourquoi elles n'embauchent pas avec des contrats longue durée?????
mais ces jeunes sont les bienvenus avec 180 dinars par moi

Lin  (Tunisia)  |Mardi 23 Mars 2010 à 10h 46m |           
@nah
7lowwa ennokta mais je pense que haffa a raison fi tounes koll chay belwjouh la7keya mafihech a9ra 3la rou7ek.

NAH  (Tunisia)  |Mardi 23 Mars 2010 à 10h 36m |           
@ haffa , je ne suis pas de votre opinion ;
فالأصل والأساس هو أداء الخدمة العسكريّة لمدّة عام ، لكن حتّى لا يقع اضطراب على سير المشاريع الهامّة من خلال تغييب أحد إطاراتها الهامة كالمهندس نا هيك عن المدير ، وقع بعث الخدمة االمدنيّة ،فيمضي المعني بالأمر شهرا للتدريب الأساسي ، ومقدار معيّن من أجرته الشهريّة يذهب للجيش لمزيد تطويره وهكذا لا تقع أي التباسات ولا مشاكل ، وهذا معمول به في أكثر البلدان الأخرى ، من ناحية أن آخرين يذهبون للخدمة طيلة عام ، فذاك تكوين جيّد ، لكن من يعتبره خلاف ذلك ،
ما عليه كان يقرا ويجتهد حتّى يصبح مهندس أو طبيب أو غيره من المهن ــ الإستراتيجيّة ـ وذلك حتى يؤدي واجبه في الخدمة الوطنية ، كما قالت الأخ في إحدى المؤسسات أو في مؤسسته التي يعمل بها عادة ــ ولا يهمّك ـياأختاه عندما يشتغل تحت المكيّف ـ هناك رفاهيّة ؟ حسنا إقرى عل روحك وكون كما قلت ، تطلع مرمّاجي أو أجير يومي؟ تخدم في العادى ، وهذا تمام العدل والموضوعيّة في رأيي ، وكل أحد وما كتب الله له ، وكلّو خدمة مؤقّتة واجبة ،

NAH  (Tunisia)  |Mardi 23 Mars 2010 à 09h 47m |           
،،، نعم تعدية مدة في وظيفة إداريّة كخدمة وطنية أحسن من الرٌافل كما قال الأخ ، ربّما يكتسب تجربة جيّدة منها ثم يواصل العمل هناك بعد تكميل المدّة ، أنا أتذكّر وأنه كان هناك مهندسين وموظفين فرنسيين تبعثهم بلادهم في إطار التعاون لتعدية مدّة في العمل هنا بعنوان الخدمة الوطنية لبلده
عندي نكتة نحب نرويها تذكّرتها الآن قرأتها في الإنترنات هاي
واحد حب يتطوّع في الجيش في بلادو ، وهو أحول ، فذهب للثكنة عارضا الأمر عليهم ، فقال له الضابط المسؤول ياولدي أرى بأنك عينيك حول لذا فأنت معفى ، فأصر الولد وقال لهم أرجوكم إقبلوني كمتطوّع ، ففكر الضابط مليّا ثم قال له ،،،، حسنا سنوجهك لسلاح المدفعيّة ، وتكليفك بكتيبة ـــ القصف العشوائي ـــ كخههههه ،

Amir  (Tunisia)  |Mardi 23 Mars 2010 à 09h 35m |           
En tout cas c mieux que la rafle

Lesage  (Tunisia)  |Mardi 23 Mars 2010 à 09h 18m |           
Attendons les détails tout d'abord !

Kal  (Tunisia)  |Mardi 23 Mars 2010 à 08h 19m |           
Malla 7kaya