مدينة سوسة تستضيف أشغال لجنة المدن المستدامة للمنظمة العالمية لرؤساء البلديات الفرنكوفونية



انطلقت اليوم الخميس في مدينة سوسة فعاليات أشغال لجنة المدن المستدامة للمنظمة العالمية لرؤساء البلديات الفرنكوفونية التي تتواصل الى غاية يوم السبت القادم بمشاركة الكاتب العام للمنظمة العالمية لرؤساء البلديات الفرنكوفونيين بيار باييي ورئيس لجنة المدن المستدامة قريقوار جينود وعدد من رؤساء البلديات والمستشارين البلديين من تونس وأوروبا وإفريقيا.

وافادت رئيسة لجنة التعاون اللامركزي والعلاقات الخارجية ببلدية سوسة كوثر الشبعان المهدوي في تصريح لـ(وات) أن لجنة المدن المستدامة للمنظمة العالمية لرؤساء البلديات الفرنكوفونية اختارت عقد أشغالها بمدينة سوسة قصد التعرف على تجربة بلدية سوسة في مجال التنمية المستدامة الذي انطلق منذ سنة 2014 والمتعلق بالخصوص بإنجاز جملة من المشاريع المنبثقة عن تشخيص تشاركي لأولويات التنمية بالمدينة وذلك انطلاقا من توصيف واقع المشاريع الجارية او المبرمجة والتي سيتم على اساسها تحديد المشاريع المستقبلية.

وأضافت المهدوي ان بلدية سوسة تواصل منذ 2018 تنفيذ مكوّنات برنامج التنمية الحضرية المندمجة لمدينة سوسة المنجز في اطار شراكة بين الجمهورية التونسية والكنفدرالية السويسرية عن طريق كتابة الدولة السويسرية للتعاون الاقتصادي.

وأوضحت ان هذا ان هذه المشروع يهدف الى الارتقاء بظروف عيش متساكني مدينة سوسة من خلال تنفيذ جملة من المشاريع المتكاملة في عدد من المجالات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، مشيرة الى أن البرنامج يتضمّن بالخصوص اعداد وثيقة المخطط الاستراتيجي للتنقلات الحضرية لمنطقة سوسة الكبرى بالإضافة الى مخطط مديري ووثيقة تطبيقية لإعادة تنظيم حركة المرور بمدينة سوسة وما تتطلبه من تنظيم فضاءات الوقوف والتوقّف ودعم النقل العمومي وتأمين المترجلين وتهيئة الفضاءات العمومية.

وتواصل بلدية سوسة وفق نفس المتحدثة تنفيذ جملة من مشاريع التنمية المستدامة حيث يتم بالخصوص العمل على التحكّم في استهلاك بلدية سوسة ومحيطها للطاقة وذلك الى جانب تحويل مدينة سوسة الى مدينة ذكيّة وقادرة على التّصرف الذكي في النفايات الصلبة وعلى تأطير ظاهرة الانتصاب العشوائي.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 237211