الجزائر: نقل الشقيقين القروي من تبسة إلى الجزائر العاصمة



أكدت مصادر خاصة لاذاعة شمس اف ام أنه تم مساء يوم الاثنين نقل رئيس حزب قلب تونس نبيل القروي و شقيقه غازي من ولاية تبسة الى الجزائر العاصمة.

وأفادت المصادر ذاتها أنه تم نقل الشقيقين القروي بقرار من وكيل الجمهورية في ولاية تبسة ليمثلا أمام أنظار النيابة العمومية في الجزائر العاصمة.

كما أشارت بأن الأمن الجزائري ألقى القبض على شخص جزائري الجنسية تورط في عملية إستقبال نبيل القروي وشقيقه وإيصالهما من أحد المسالك الحدودية المجاورة لولاية القصرين الى مدينة تبسة الجزائرية.

هذا ويذكر أن فرقة الأبحاث و التفتيش للحرس الوطني بتالة القت القبض فجر يوم الاثنين على مروج مخدرات قاطن في منطقة بودرياس الحدودية من أجل مساعدته للأخوين القروي على الفرار الى الجزائر و أذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بالقصرين بالاحتفاظ به من أجل مساعدة أشخاص على إجتياز الحدود التونسية نحو التراب الجزائري خلسة و مساعدة شخص على التفصي من المراقبة الإدارية.

ماذا ينتظر نبيل القروي بعد القبض عليه ؟: صحفي جزائري يوضّح

أكد الصحفي الجزائري عثمان ليحاني، اليوم الإثنين 30 أوت 2021، أنه تم القبض على رئيس قلب تونس نبيل القروي في شقة بحي
شعبي في تبسة رفقة 4 أشخاص بينهم شقيقه.

وأضاف عثمان ليحاني أن هناك تقارير تتحدث عن تدخل شقيق نائب جزائري سابق في مساعدة القروي لكن "الحي الذي أُوقف فيه القروي لا يرقى ليكون على ملك نائب سابق أو شقيقه" وفق تعبيره.

وتابع عثمان ليحانيفي مداخلته على اذاعة شمس أف أم أن القروي سيعرض اليوم على محكمة تبسة بتهمة اجتياز الحدود خلسة مشيرا إلى أنه في مثل هذه القضايا يتم مباشرة إحالته على المحاكمة دون تحديد جلسات.

وشدد ليحاني على أنه عادة في مثل هذه القضايا يتم الحكم على المتهم بالسجن 3 أشهر غير نافذ وتسليط غرامة مالية والترحيل الفوري إلى بلاده.

كمال لفت إلى أن هناك تقارير عن تورط القروي في قضايا تهرب ضريبي وإذا تم فتح هذه القضايا فإنه سيتم تأجيل ترحيل القروي إلى تونس وقد تطول القضية وفق قوله


وكانت "الشروق" الجزائرية أكدت يوم أمس أن مصالح الأمن لولاية تبسة ألقت القبض على رئيس حزب قلب تونس نبيل القروي، بعد دخوله البلاد بطريقة غير شرعية وسيمثل أمام وكيل الجمهورية المختص الاثنين.

ونقلت عن مصادر مطلعة، يوم الأحد، أنه تم إلقاء القبض على رئيس حزب قلب تونس وصاحب قناة نسمة نبيل القروي، من قبل السلطات الجزائرية بولاية تبسة، كما تم توقيف أربعة أشخاص آخرين منهم إثنين يحملان الجنسية التونسية بالاضافة إلى شقيق القروي.
وذكرت ذات المصادر أن القروي الملاحق في تونس في قضايا فساد كان يقيم لدى مواطن بالحدود الجزائرية التونسية.



Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 231467