الغنوشي يلتقي بالطبوبي وماجول: تضافر كلّ الجهود ضرورة لتجاوز المأزق الحكومي



باب نات - التقى راشد الغنوشي رئيس مجلس نواب الشعب صباح اليوم الأحد 16 فيفري 2020 نور الدين الطبوبي الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل وسمير ماجول رئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية.

ووفق بلاغ للبرلمان دار الحديث حول الوضع السياسي العام في البلاد وتحديدًا المأزق الذي بلغه مسار تشكيل حكومة المكلّف السيّد إلياس الفخفاخ.


ووفق نفس البلاغ , ثمّن الطبوبي وماجول المكانة التي يُحظى بها رئيس مجلس نواب الشعب، وأكّدا ضرورة تضافر الجهود من أجل إيجاد الحلول الكفيلة بإنهاء الأزمة الماثلة خاصة وأنّ الآجال الدستوريّة ما تزال تسمحُ بتخطّى العقبات الحالية.

وعبّر رئيس مجلس نواب الشعب عن تقدير السلطة التشريعيّة للدور الوطني للمنظمات الوطنيّة.

وجدّد رئيس مجلس نواب الشعب موقفهُ الثابت في ضرورة احترام إرادة الناخبين والحرص على تعزيز عناصر الوحدة الوطنيّة ورفض الإقصاء، مجددًا التأكيد على أنّ البلاد تحتاجُ إلى حكومة وحدة وطنيّة واسعة ومناخات ثقة وتوافق كفيلة بالنجاح في استكمال بناء المؤسّسات والهيئات الدستورية، مُطمئنًا بأنّ نصّ الدستور وروحه يسمحان بايجاد الحلول الكفيلة لمعالجة كلّ الأوضاع.

Commentaires


4 de 4 commentaires pour l'article 198122

Sarramba  (Tunisia)  |Dimanche 16 Février 2020 à 17h 03m |           
اتحادات الخراب و العار عاملينهانا وصاطة ؟؟؟ فكيف ل قًصّاص بطوار و مخرب البلاد أن يأتي بحير؟؟؟

Potentialside  (Tunisia)  |Dimanche 16 Février 2020 à 15h 14m |           
السيد الرئيس قال البارح كلام ، ما فهمتوش حقيقة ، فماشي شكون فهمو ؟ ( أن المُناورات تحت عباءة الدستور لا يُمكن أن تمرّ.
وأكد سعيّد على ضرورة أن يكون الجميع في مستوى المرحلة وفي مستوى هذه اللحظة التاريخية.
وأضاف سعيّد بقوله « لن نترُك تونس تتقاذفها المواقف أو المصالح المعلنة أو المخفيّة … تونس فوق الاعتبارات الظرفية والصفقات التي يتم إبرامها في الظلام أو تحت الأضواء » .

Mnasser57  (Austria)  |Dimanche 16 Février 2020 à 13h 54m |           
هدا هومايجب القيام به وهو اعطاء كل دي حق حقه ولا ظالم ولا مظلوم
لابد من انصاف الجميع بالنظر الى عدد النواب حسب قيمة المنتخبين لاننا شعب واحد والكل من حقه ان يطالب بما يستحقه ماعدا من يقصي نفسه ولو انه غير معقول فالناخب ينتظر من حزبه ان يكون ممثلا بالحكومة ليدافع ويبني مع الجميع مستقبل تونس وليس للنباح والسب والشتم وقلة الحياء وقلة الادب

Karimyousef  (France)  |Dimanche 16 Février 2020 à 13h 18m |           
نظرا لصعوبة المرحلة على الاحزاب السياسية ان تبرز اكثر نضجا.اليوم اجور قطاعات كبيرة تدفع بواسطة القروض.و اذا استمرت هذه العداوة المقيتة بين الاطياف السياسية فهذا يدفع البنوك الدولية بعدم الاقراض.تصورو حالة البلد بدون اجور.