بايدن في عثرة لسان جديدة: "انتهى الاقتباس"!



وكالات - استرسل الرئيس الأمريكي جو بايدن في الحديث ووقع في موقف محرج حيث نطق بملاحظة فنية ظهرت على شاشة عرض النصوص التلفزيونية قائلا: "انتهى الاقتباس"!

ولم ينتبه بايدن للخطأ الذي وقع فيه، وأنه نطق بملاحظة فنية لا علاقة لها بالنص المكتوب. وهذه ليست الهفوة الأولى من هذا النوع للرئيس الأمريكي البالع من العمر 79 عاما.

وكان الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب قد قال للصحفيين في سبتمبر من العام الماضي وكان حينها لا يزال في منصبه، إن الصحفيين يطرحون على بايدن الأسئلة وهو بدوره يقرأ الإجابات عليها وهي معدة مسبقا ومكتوبة على شاشة التلقين.

يشار أيضا إلى أن بايدن كان يطلق على نفسه في السابق اسم "آلة العثرات"، ومن أمثلة المواقف المحرجة التي وقع فيها، أنه خلط في أكتوبر من العام الماضي بين ترامب وجورج بوش الابن، وفي أبريل من العام الجاري، سقط في زلة لسان أثناء ذكره للقب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.



Commentaires


1 de 1 commentaires pour l'article 236711

Humanoid  (Japan)  |Jeudi 25 Novembre 2021 à 01h 37m |           
ليس في الأمر عثرة لسان ولا شيء !
العبارة يستعملها الكثيرون جدا، في كل اللغات تقريبا، حتّى العربية، للكناية عن نهاية اقتباس قول لشخص ما، والعودة لكلام المتكلّم نفسه.
وبكل الأحوال، بدل الحديث عن رئيس أكبر دولة في العالم، ماذا عمّن يقول "خرجوا مليون وثمانمائة ألف في مظاهرة داعمة له"، فتردّ عليه ربيبته "ما شاء الله !" ؟ وماذا عن قصص الصوردي المنقوب وصبّح على تونس بدينار وخزعبلات دونكيشوت تونس الجديدة ؟