الجزائر.. توقيف برنامج تلفزيوني طعن بفتوى حول زكاة الفطر

الشيخ شمس الدين بوروبي


الأناضول - الجزائر/ عبد الرزاق بن عبد الله -

- الفتوى الرسمية تجيز تقديم إخراج زكاة الفطر مع بداية شهر رمضان بدل نهايته لدعم المتضررين من وباء كورونا
- مذيع البرنامج الديني الشهير الشيخ شمس الدين بوروبي اعتبر أن إخراج زكاة الفطر قبل موعدها يجعل منها "صدقة يتوجب إعادة إخراجها"

- مديرة قناة "النهار" طلبت من الشيخ شمس الدين "تقديم اعتذاره والتراجع عن كلامه".. إلا أنه رفض



أعلنت هيئة جزائرية حكومية، الخميس، وقف بث برنامج تلفزيوني ديني شهير، على خلفية طعنه في فتوى رسمية بجواز تقديم زكاة الفطر عن موعدها، لدعم المتضررين من وباء كورونا.

جاء ذلك في بيان صادر عن "سلطة ضبط السمعي البصري"، الهيئة المعنية بمراقبة نشاط القنوات الفضائية في الجزائر.

وقال البيان، إن رئيس الهيئة (محمد لوبر) استدعى، الخميس، سعاد عزوز، مديرة قناة "النهار" (خاصة) لسماع أقوالها، بعد تلقيه شكوى من وزارة الشؤون الدينية بشأن برنامج يطعن في فتوى تقديم زكاة الفطر.

وفي 27 أبريل الماضي، أصدرت هيئة الفتوى بالوزارة فتوى تجيز تقديم إخراج زكاة الفطر مع بداية شهر رمضان بدل نهايته كما هو معتاد، وذلك " تحقيقا للمصلحة" التي فرضتها الظروف الاستثنائية للبلاد بسبب كورونا.

والأربعاء، قال الشيخ شمس الدين بوروبي، مذيع برنامج "انصحوني" للفتوى الشهير، تعليقا على القرار الرسمي، إن إخراج زكاة الفطر قبل موعدها، أي نهاية شهر رمضان، يجعل منها "صدقة يتوجب إعادة إخراجها".

ونقل بيان سلطة ضبط السمعي البصري عن مديرة قناة "النهار" قولها خلال استدعائها، إنها "التزمت بقرار الهيئة القاضي بتوقيف الحصة (البرنامج) ومقدمها نهائيًا، وتقديم اعتذار مكتوب للوزارة (الشؤون الدينية)، ومن خلالها للجنة الإفتاء (الرسمية)".

وأوضح أن مديرة القناة طلبت من مذيع البرنامج "تقديم اعتذاره والتراجع عن كلامه الذي يعتبر خطرًا وطعنًا في مؤسسات الدولة، وزرعا للشك والتشويش على المجتمع، إلا أنه رفض".

وخلال شهر رمضان الحالي، قامت الهيئة الحكومية بمساءلة عدة قنوات فضائية خاصة بسبب برامج اعتبرتها "مسيئة للآداب الإسلامية وأخلاق المجتمع"، وأمرت بتوقيفها كشرط لاستمرار عمل تلك الفضائيات.

Commentaires


1 de 1 commentaires pour l'article 203733

Sarramba  (France)  |Vendredi 22 Mai 2020 à 14h 35m |           
خروج زكات العيد فيها قوانين أمَر بها اله و رسوله صلى الله عليه و سلم . ومن أول حكمته أن يترفه بها ذوات الحاجة هم و أبنائهم يوم العيد.... و هي ليست مثل الباقي من الزكات العادية و لا تعطى الا لذوات الحاجة. بينما الزكات العادية يستحقها 8 أنواع من المجتمع