من المقامية إلى الموسيقى المحملة بالتنويعات الصوتية.. نصير شمة يعزف من أجل ''عالم بلا خوف'' في افتتاح تظاهرة موسيقات

Samedi 07 Octobre 2017



Samedi 07 Octobre 2017
بــاب نــات - بحث في التنوع الموسيقي وخصوصيات المقامات والمعزوفات التعبيرية المبتكرة، ورسم لنفسه نهجا فنيا لا يكتفي بثقافة بالموسيقى بل بتذوقها والغوص في عمق مضامينها عبر آلة العود، ذلك ما أكده الفنان وعازف العود العراقي نصير شمة في عرضه "عالم بلاخوف" الذي قدمه مساء أمس الجمعة في افتتاح الدورة 12 لتظاهرة موسيقات بمركز الموسيقى العربية والمتوسطية (قصر النجمة الزهراء) بضاحية سيدي بوسعيد والتي ستتواصل إلى غاية يوم 21 أكتوبر.

بأسلوبه المعتاد في محاكاة أوتار العود عزف نصير شمة مختارات من إنتاجاته الخاصة، استحضر من خلالها المقامات المشرقية وروايات عن تاريخ العراق وواقعه الراهن.
وبلغة العود، دعا إلى الحب والسلام ورسم لوحة العراق الجريح وشقاء الديمقراطية المنشودة، عزف للأبطال وللمخذولين وللعشاق المشتاقين، فتجلت الأوتار بلوحات تنقل تفاصيل المشاعر الإنسانية في مختلف ألوانها ومزاجاتها.


نصير شمة صاغ لنفسه رؤية موسيقية بأسلوب عزف منفرد يحمل مقاربة متطورة في مدارس العود، ليترجم قصة حب شرقية وآلام وأحلام البشرية وجمالية الطبيعة بالموسيقى ليكشف جانبا من وجوده وخيالاته الفنية عبر باكورة من الأعمال في "عالم بلا خوف".
عازف آلة العود العراقي الذي كان يدرس في المعهد العالي للموسيقى بتونس، أسس علاقة حب بين آلة العود والجمهور في مختلف أرجاء العالم وراح يغرس ثقافة عزف العود بعدد من المناطق العربية فكانت الانطلاقة بتأسيس بيت العود بالقاهرة سنة 1998 ثم في الإسكندرية وفي مدينة الجسور الجزائرية قسنطينة وفي أبوظبي وبعض المدن الأوروبية، ويعدّ نصير شمة حاليا أحد فناني اليونسكو للسلام.

وحول خصوصية مهرجان "موسيقات" بين أنيس المؤدب مدير عام مركز الموسيقى العربية والمتوسطية في تصريح لـ"وات"، أن هذا المهرجان يسعى إلى تكريس التنويعات الموسيقات والانفتاح على مختلف الألوان الموسيقية العالمية في سياق استراتيجية التثاقف والحوار بين الحضارات، مشيرا إلى أن المركز يحتضن تظاهرات تتميز بالبحث في المجال الموسيقي والإشكالات المتعلقة بهذا القطاع لاسيما بعد الحراك المتطور الملحوظ لهذا النوع الفني وبروز أنماط موسيقية جديدة.
وأشار في هذا الصدد إلى أنه سيتم تنظيم ملتقى دولي من 6 إلى 8 ديسمبر المقبل بقصر النجمة الزهراء سيشارك فيه باحثون في العلوم الموسيقية من بلجيكا وإيطاليا وفرنسا ولبنان وتونس لتدارس مواضيع متعلقة بالنظام المقامي للموسيقى في الفترة المعاصرة.

Publié le:2017-10-07 15:42:39



  
  
  
  
festival-b37ab5e3f79a4ddd6b356eb84fa0067a-2017-10-07 15:42:39





0 de 0 commentaires pour l'article 148841





En continu









Radio Babnet Live: 100% Tarab



Derniers Commentaires