مديونية: القروض التي ستسددها تونس بعنوان سنة 2021-



وات - ستقوم تونس، حسب میزانیة الدولة لسنة 2021 ، بتسدید اصل الدین العمومي لـ9 قروض وهي رقاع الخزینة القابلة للتنظیر خلال جانفي 2021 بقیمة 5ر700 ملیون دینار و قسط من الاكتتاب القطري خلال شهر افریل 2021 بقیمة 250 ملیون دولار اي حوالي 681 مليون دينار

وستسدد تونس رقاع الخزینة القابلة للتنظير بقیمة 425 ملیون دینار خلال جوان 2021 ورقاع الخزينة القابلة للتنظير جوان 2021 بمبلغ 376.7 م د وقرض السوق المالیة بضمان الحكومة الامريكية بقیمة 500 ملیون دولار خلال شهر جویلیة 2021 وقرض السوق المالیة بضمان الحكومة الامریكیة بقیمة 500 ملیون دولار خلال شهر اوت 2021، أي حوالي 2700 مليون دينار للقرضين.


وستقوم تونس بتسدید أقساط من القرض البنكي بالعملة بمبلغ 203 ملیون أورو ، اي زهاء 669 مليون دينار، و 52 ملیون دولار، اي حوالي 38ر141 مليون دينار، وقسط من الاكتتاب الوطني بمبلغ 6ر166 ملیون دینار ورقاع الخزینة قصیرة المدى 52 اسبوع، بمبلغ 4ر2435 ملیون دینار

وستدفع تونس بالإضافة الى اصل الدین، فائدة الدین والبالغ قیمها ، وفق التقدیرات، زهاء 2ر4 ملیار دینار مسجلة تراجعا بنسبة 2ر2 بالمائة مقارنة مع سنة 2020 وتتوزع على 4ر2 ملیار دینار للدین الداخلي و 8ر1ملیار دینار على شكل فوائد خارجیة

وتتأثر خدمة الدین، بسعر صرف الدینار مقابل العملات الأساسیة وهي الدولار والأورو والیان الیاباني علما وان عملة الأورو تستحوذ على 9ر54 بالمائة من دیون تونس یلیها الدولار بنسبة 3ر22 بالمائة

ويتوقع ان يبلغ قائم الدين الخارجي متوسط وطويل المدى 85.142 مليون دينار، م د، موفى 2021 مقابل 78.202 م د، سنة2020 فيما ينتظر ان تبلغ خدمة الدين الخارجي متوسط وطويل المدى 10.704 م د سنة 2021، مقابل 8432 م د، سنة 2020، أي بزيادة قدرها 27 بالمائة

وستمثل خدمة الدين، سنة 2021 حلقة مهمة من سلسلة الضغط التي انطلقت منذ 2017، والتي ستتواصل مبدئيا الى حدود سنة 2025، بفعل تواتر السداد السنوي لأصول قروض رقاعية، ما عدا سنة 2018.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 227375