هشام مشيشي: الوضع الصحي مازال خطيرا في ظل استمرار ارتفاع مؤشرات الاصابات بفيروس كورونا المستجد



وات - اعتبر رئيس الحكومة هشام المشيشي اليوم السبت أن الوضع الصحي مازال خطيرا في ظل استمرار ارتفاع مؤشرات الاصابات بفيروس كورونا المستجد وأضاف المشيشي في تصريح اعلامي على هامش اشرافه على ندوة الولاة المنعقدة اليوم بالعوينة، أن تنظيم الندوة يأتي في وضع صحي واجتماعي خاص تعيشه تونس في ظل انتشار جائحة كورونا معبرا عن أمله في أن يؤدي تظافر كل الجهود الى محاصرة الفيروس التاجي.

وأثنى رئيس الحكومة بالمناسبة على الدور المحوري الذي يقوم به الولاة في انفاذ الاجراءات الوقائية لمكافحة مرض كورونا، مؤكدا أن الجهود منصبة لتوفير كافة الوسائل الوقائية والطبية للمواطنين وذكر أن الولاة معنيون بمتابعة وتقييم الوضع الوبائي في الجهات مشيرا الى أن استراتيجية مكافحة الجائحة في تونس تهدف الى حماية صحة المواطنين في مقام أول وتوفير كل الامكانيات العلاجية مع السعي الى الحفاظ على ديمومة نشاط المؤسسات ومواطن الشغل وأشار رئيس الحكومة في سياق آخر، الى أن ندوة الولاة تطرقت الى محور التنمية الجهوية في ظل التأخر التنموي بالجهات الداخلية مؤكدا ضرورة الاستجابة للاستحقاقات التنموية بكل الجهات ضمن مقاربة جديدة وشاملة تضع المواطنين في مرتبة الشركاء للدولة وتخرج بهم من دائرة العلاقة كمحكومين .


أخبار "وات" المنشورة على باب نات، تعود حقوق ملكيتها الكاملة أدبيا وماديا في إطار القانون إلى وكالة تونس افريقيا للأنباء . ولا يجوز استخدام تلك المواد والمنتجات، بأية طريقة كانت. وكل اعتداء على حقوق ملكية الوكالة لمنتوجها، يعرض مقترفه، للتتبعات الجزائية طبقا للقوانين والتراتيب الجاري بها العمل

Commentaires


1 de 1 commentaires pour l'article 215448

BenMoussa  (Tunisia)  |Samedi 21 Novembre 2020 à 19h 24m |           
عن اي وضع صحي يتكلم المشيشي وكيف يتم تقييمه ومن يقوم بذلك
احصائيات كورونا يتم التلاعب بها صباحا مساء ويوم الاحد
موقع وزارة الصحة لا يقع تحيينه بانتظام فبعض المعطيات لم تحين منذ الثالث من نوفمبر
بعض الارقام تنشر لبعض الولايات بطرق مختلفة ودون تنسيق ويركز فيها على التهويل مثل عدد الموتى منذ بداية الجائحة وتهمل المعطيات اليومية
من لا يملك الاحصائيات التامة والمحينة يوميا او يملكها ويرفض نشرها هو غير مؤهل للتقييم