صفاقس: المجلس الجهوي يسلّم الإدارة الجهوية للصحة دفعة أولى من التجهيزات الطبية ووسائل الوقاية في إطار برنامج للتصدي لانتشار الوباء



وات - سلّم المجلس الجهوي بولاية صفاقس، اليوم الجمعة، دفعة أولى من التجهيزات الطبية ووسائل الوقاية تقدّر قيمتها المالية بملونين و100 ألف دينار، وذلك في إطار برنامج يساهم من خلاله في التصدي لانتشار "فيروس كوفيد-19" رُصدت له اعتمادات تصل إلى مليونين و700 ألف دينار، ويتضمن، علاوة على التجهيزات، أشغال تهيئة وتعصير لعدد من المؤسسات الاستشفائية بالمعتمديات.

وتتمثل هذه الدفعة الأولى من المعدات، والتي ينتظر أن تليها دفعة ثانية في غضون أسبوع بقيمة تناهز 600 ألف دينار، في 11 سرير إنعاش، و20 سريرا طبيا، و20 آلة استخراج أوكسجين من الهواء، و12 آلة مراقبة ضغط الدم ودقات القلب والحرارة والأكسيجين، و6 آلات تخطيط قلب، و3 أجهزة قيس دقات قلب الجنين، و20 طاولة حمل تجهيزات، و100 جهاز قيس سريع للسكري، فضلا عن معدات وقاية لفائدة أعوان الصحة والإطارات الطبية وشبه الطبية.
وأفاد والي صفاقس، أنيس الوسلاتي، في تصريح إعلامي خلال إشرافه على موكب توزيع المعدات، أن الاعتمادات التي صادق المجلس الجهوي على تخصيصها لمعاضدة الجهود الصحية لمجابهة وباء "كورونا" في الجهة مكّنت فضلا عن اقتناء هذه التجهيزات، من الشروع في الفترة المنقضية في إنجاز بعض الأشغال بالنسبة لعدد من المستشفيات ومنها المستشفيان الجامعيان الحبيب بورقيبة والهادي شاكر، ومستشفيات جهوية أخرى في عدد من معتمديات الولاية.

وأبرز الوسلاتي الأهمية البالغة للتجهيزات الجديدة في هذا الظرف الصحي الحساس، مشيرا إلى أنها ستمكن من تجهيز المستشفيات الجهوية بكل من قرقنة، وجبنيانة، والمحرس، وبئر علي بن خليفة، والصخير،ة والغريبة، وكذلك مجامع الصحة الأساسية في بقية المعتمديات.
وأفاد كذلك بأن قسطا من المعدات الجديدة ستخصص لدعم "وحدة أكسيجين" بالمستشفى الجامعي الهادي شاكر و"وحدة الإنعاش" بالمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة.
من ناحيته، ثمّن المدير الجهوي للصحة بصفاقس، جوهر المكني، أهمية هذه التجهيزات في معاضدة جهود وزارة الصحة المبذولة حاليا لدعم بنية المستشفيات والوحدات الصحية بالمعتمديات وإحداث مسالك "كوفيد" بها.
وأفاد بأن مستشفيي الصخيرة وبئر علي سيكونان من أول المستشفيات لاستغلال التجهيزات الجديدة باعتبار أنهما جاهزان حاليا لذلك، مشيرا إلى أن مستشفى جبنيانة من المستشفيات التي شارفت عملية التهيئة فيها على نهايتها والمتمثل في إحداث وحدة كوفيد بـ8 أسرة إيواء و2 أسرة عزل، وكذلك مستشفى قرقنة الذي شهد تهيئة وحدة إنعاش ووحدة أكسيجين بقسم الطب الباطني، فضلا عن مستشفى الغريبة الذي سيتم الشروع مطلع الشهر القادم في استغلال قسم للاستعجالي به.
جدير بالذكر أن قسم الإنعاش الطبي بالمستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة كان تلقى أمس مجموعة من المعدات الطبية التي تبرع بها لفائدته مجموعة من الأطباء المقيمين بالمهجر الذين كانوا اشتغلوا في السابق بهذا القسم.

أخبار "وات" المنشورة على باب نات، تعود حقوق ملكيتها الكاملة أدبيا وماديا في إطار القانون إلى وكالة تونس افريقيا للأنباء . ولا يجوز استخدام تلك المواد والمنتجات، بأية طريقة كانت. وكل اعتداء على حقوق ملكية الوكالة لمنتوجها، يعرض مقترفه، للتتبعات الجزائية طبقا للقوانين والتراتيب الجاري بها العمل

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 215408