الدورة الثانية للمهرجان العربي للموسيقى الملتزمة: عروض موسيقية ولقاءات فكرية في الموعد



وات - تنظم دار الثقافة ابن رشيق بتونس الدورة الثانية للمهرجان العربي للموسيقى الملتزمة من 1 إلى 6 فيفري القادم ، وذلك تحت إشراف وزارة الشؤون الثقافية وبالتعاون مع مسرح الأوبرا بمدينة الثقافة ودار الثقافة ابن خلدون.
ويستضيف المهرجان هذه السنة في نسخته الثانية خمسة بلدان عربية ( فلسطين ، ولبنان ، وسوريا ، ومصر ، والمغرب )، ستشارك بعدد من العروض الموسيقية المتنوعة ، وذلك بعد أن سجل المهرجان في دورته الأولى مشاركة ثلاثة بلدان عربية.

وتقام العروض الموسيقية على امتداد فعاليات المهرجان في كل من فضاءات دار الثقافة إبن رشيق و دارالثقافة إبن خلدون ومسرح الأوبرا بمدينة الثقافة .


و في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أفاد مدير دار الثقافة ابن رشيق سفيان القاسمي أن الافتتاح سيشهد معرضا توثيقيا بعنوان "الالتزام موقف وأسلوب الحياة "، حيث سيسلط هذا المعرض الضوء على مسيرة أهم المقاومين وأعمالهم النضالية بسلاح القلم في سبيل الوطن من بينهم الفنانين والشعراء الذين كتبوا للأغنية الملتزمة.
وسيقع تكريم كل من الهاشمي بن فرج والمنشط الإذاعي السابق الحبيب بالعيد وذلك تقديرا "لما بذلوه من جهد في نشر الأغنية الملتزمة" ، وفق ما صرح به مدير دار الثقافة ابن رشيق.
وتفتتح العروض الموسيقية في الجزء الأول منها بعرض للفنان اللبناني أحمد قعبور الذي عرف بأغنية "أناديكم أشد على أياديكم".
ويؤثث الجزء الثاني من السهرة الافتتاحية "مجموعة أجراس" من تونس بقيادة الفنان عادل بوعلاق.
وسيقدمون خلال هذا العرض الموسيقي أغان من رصيدهم الخاص.

وسيكون الجمهور على موعد مع مجموعة "ديما ديما" التونسية للفنان الملتزم ياسر الجرادي ،وذلك يوم 2 فيفري على السادسة والنصف بدار الثقافة ابن رشيق.
وتشارك للمرة الثانية في المهرجان فرقة "اسكندريلا" المصرية وذلك بعد نجاح عرضها في الدورة التأسيسة.

أما من تونس فتشارك في فعاليات هذه التظاهرة كل من مجموعة عيون الكلام ومجموعة البحث الموسيقي بقابس بالإضافة إلى فرقة عمر ونجم الذين سيقدمون العرض الموسيقي "أنخاب".
ويحضر من فلسطين ثلاثي "جبران" لتقديم عرض موسيقي يوم 4 فيفري على الساعة السابعة مساء بمدينة الثقافة .
ويتميز هذا الثلاثي الفلسطيني (ثلاثة أشقاء) منذ انطلاق مشواره الفني بإتقانه للتأليف الموسيقي والعزف على آلة العود الشرقية بالإضافة إلى تشبثه بالهوية الفلسطينية.
كما أعد القائمون على هذه التظاهرة لقاءات فكرية بعنوان " شاهد أنت عليهم .. وعليك الكلمات "، بمشاركة ضيوف المهرجان و ثلة من الشعراء على غرار الشاعر آدم فتحي والشاعرة والروائية فاطمة بن فضيلة بالإضافة إلى حضور فاعلين ثقافيين من تونس.

كما ستقام على امتداد فعاليات المهرجان أمسيات فكرية ابتداء من الساعة الثانية بعد الزوال إلى غاية الساعة الرابعة بعد الزوال، حيث سيتم تنظيم أمسية بمناسبة أربعينية ميلاد البحث الموسيقي بحضور الشاعرين آدم فتحي والحبيب زناد.

كما سيقدم الفنان اللبناني أحمد قعبور تجربته الفنية في إحدى الأمسيات الفكرية بعنوان " الأغنية الملتزمة بين الجرأة والإبداع".
ويشرف كل من الفنانين مصطفى و سناء من المغرب على تأطير ورشة في أداء الأغنية الملتزمة .
وتختتم فعاليات المهرجان بعرض موسيقي للثنائي مصطفى وسنا بقاعة دار الثقافة ابن رشيق على الساعة الخامسة مساء وعرض آخر للمغنية السورية فايا يونان بمدينة الثقافة على الساعة الثامنة مساء.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 196973