النواب المنتمون للبرلمانين العربي والإفريقي ينددون بالقرار الأمريكي المتعلق بالقدس ويعلنون عن جملة من المقترحات

Jeudi 07 Decembre 2017



Jeudi 07 Decembre 2017
بــاب نــات - ندّد أعضاء مجلس نواب الشعب من نواب البرلمانين العربي والإفريقي، بقرار الإدارة الأمريكية المتعلق بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل والإنطلاق في إجراءات نقل سفارتها إليها، معتبرين أن هذا القرار "جائر وفيه اعتداء على الأمة العربية بأسرها".

وفي هذا الصدد قال رئيس اللجنة السياسية بالبرلمان العربي، أحمد المشرقي، خلال ندوة صحفية بمقر المجلس، أن أعضاء البرلمان، خاصة من المنتمين إلى البرلمان العربي، "سيدفعون نحو تجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني" وأن هذه المسألة ستكون على جدول أعمال نواب البرلمانين، بعد أن فشل مجلس النواب في تمرير مشروع قانون من هذا القبيل.


من جهة أخرى أوضح المشرقي أن البرلمان العربي، قد حدّد جلسة طارئة الإثنين القادم بمقر جامعة الدول العربية بالقاهرة لتناول القرار الجائر الذي يعتبر "اعتداء على الأمة العربية بأسرها".
وبين أنه سيتم خلال هذه الجلسة إتخاذ مجموعة من الإجراءات، من بينها إيجاد الطريقة المثلى للتحرك على المستوى الدولي والإقليمي والعربي، "لنصرة القضية الفلسطينية والتصدي لقرار ترامب الغاشم".

وأضاف رئيس اللجنة السياسية، أن تمثيل تونس سيكون قويا خلال هذه الجلسة، من خلال حضور ومشاركة 4 من نواب البرلمان (سفيان طوبال عضو في لجنة فلسطين ونورالدين مرابط نائب رئيس لجنة الشباب والثقافة وأحمد المشرقي رئيس اللجنة السياسية وعبد العزيز القطي عضو اللجنة الإقتصادية)، الذين سيعملون على "تبليغ البرلمان العربي، الموقف التونسي الرسمي والشعبي"، ملاحظا أن القرار الأمريكي يعد "مهانة وطعنة في خاصرة القضية الفلسطينية التي كانت وستظل قضية العرب الأولى".

من جانبها نددت جميلة الكسيكسي (عضو في البرلمان الإفريقي) بالقرار الصادر عن الإدارة الأمريكية، مثمنة في الآن ذاته التحركات التي قام بها نواب الشعب اليوم، "ضد هذا القرار الجائر والذي يناصر الكيان الغاصب المحتل الذي مارس كافة أشكال الإعتداءات على الذوات البشرية طيلة عشرات السنين".
كما نوهت ببيان الإتحاد الافريقي في هذا الشأن والذي طالبته باعتباره أحد مكونات الإتحاد الإفريقي، بالتحرك والتنديد بالقرار واتخاذ "موقف يشرف الشعوب الإفريقية التي عانت الإستعمار وهي تدرك معنى سلب الشعوب لحرياتها ومقدراتها".

من جهة أخرى نددت الكسيكسي بما قامت به 7 دول إفريقية (روندا وغانا وأوغندا والسيشال وجنوب السودان والكامرون وتنزانيا) من خطوة غير مسبوقة وخطيرة في التطبيع مع الكيان الصهيوني، من خلال تعبيرها عن استعدادها المشاركة في اجتماع برلماني بالكنيست الإسرائيلي، مطالبة في هذا الصدد، الإتحاد الإفريقي، بالحيلولة دون هذه المشاركة والتدخل السريع ضد القرار المتعلق بالقدس المحتل ومراسلة الكونغرس الأمريكي في هذا الخصوص. وقالت إن قضية فلسطين "ستظل قضية كل أحرار العالم وإن القدس ستكون عاصمة لفلسطين وليس إسرائيل".

يذكر أن أعضاء مجلس نواب الشعب من نواب البرلمان الإفريقي هم المنجي الرحوي وجميلة الكسيكسي وفيصل التبيني وكريم الهلالي ومحمد الناصر جبيرة.
ليلى


  
  
  
  
cadre-a8fd99efc09400b2959f814a1fa227b2-2017-12-07 20:05:12






0 de 0 commentaires pour l'article 152092





En continu







Radio Babnet Live: 100% Tarab



Derniers Commentaires