إحالة 169 ملف فساد الى النيابة العمومية بمختلف المحاكم

Vendredi 11 Août 2017



Vendredi 11 Août 2017
بــاب نــات - ذكرت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد،الخميس، بعدد الملفات التي قامت بإحالتها على أنظار النيابة العمومية بمختلف المحاكم الابتدائية وقالت ان عددها بلغ 169 ملفا وذلك إلى حدود يوم 22 ماي الماضي.

ولاحظت الهيئة في بلاغ ان النيابة العمومية بمختلف المحاكم التونسية تولت بدورها إحالة تلك الملفات إذ أحيل إلى القطب القضائي (المالي والاقتصادي) 27 ملفا أما عدد الملفات المحالة على قلم التحقيق بالمحاكم الابتدائية بتونس فقدرته الهيئة بـ 12 ملفا مقابل 23 ملفا أحيلت على قلم التحقيق بباقي المحاكم الابتدائية بالجمهورية.


وبخصوص الانابات العدلية الصادرة بشأن تلك الملفات ذكرت الهيئة ان الملفات التي صدرت بشأنها انابات عدلية مباشرة من طرف النيابة العمومية بالمحاكم الابتـدائـيــة بتونس و القصرين وأريانة على الفــرق المركزية للحرس الوطني بالعوينة هي 13 ملفا اما الملفات التي صدرت بشأنها انابات عدلية من طرف النيابة العمومية بالمحاكم الابتدائية بزغوان ومنوبة وصفاقس2 على الادارة الفرعية للأبحاث الاقتصادية والمالية بالقرجاني فقدرت بـ 39 ملفا.

وحول متابعة الاجراءات موضوع الشكايات المحالة من الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد على أنظار القضاء أشارت الهيئة في بلاغها إلى صدور أحكام تتعلق بثثلاثة ملفات تم القضاء بشأنها بالايداع بالسجن عن المحكمة الابتدائية بتونس فيما توزعت احكام اخرى بين صدور قرار بتحجير السفر وحفظ 5 ملفات اخرى .

من جهة اخرى لاحظت الهيئة ان بقية الشكايات المحالة من طرفها ما تزال قيد البحث والتحقيق وان أهم التهم موضوع الاحالات هي جرائم تتعلق بالاستيلاء على أموال عمومية وبالتلاعب بنتائج مناظرات والانتدابات وبالصفقات العمومية والرشوة وتهم مسؤولين ببعض الوزارات والمؤسسات العمومية والقطاع الخاص، وشملت عديد القطاعات من بينها الصحة والنقل الشؤون المحلية و البيئة و الطاقة والمناجم والسياحة والصناعات التقليدية والديوانة والتعليم العالي والمالية والتجهيز والاسكان والتهيئة الترابية والفلاحة والتربية فضلا عن حالات فساد في عدد من المنشآت العمومية وفي القطاع الخاص.

Publiأ© le:2017-08-11 08:33:11



  
  
  
  
cadre-890488a3692b54b307c39931b7ae724a-2017-08-11 08:33:11





1 de 1 commentaires pour l'article 146333

Rommen  (Tunisia)  |Vendredi 11 Août 2017 à 09h 01m |           
هيئة و حكومة تبحث عن الفساد عن بعد و الفساد ينخره جسمها
لو أخذنا وزارة التعليم العالي فقط لوجدنا فسادا في جميع المستوايات
اصطناع قانون انتخاب و تذبذب و تمرد رؤساء جامعات و عدم احترام الهيكلة الإدارية و استقواء بالفساد لنشر الفساد
تمويل هياكل البحث بطريقة يدنى له الجبين و تدل عن جهل تام على جميع المستويات. أيعقل أن يسند تمويل للهيكل الجديدة قبل الهياكل القديمة و أن تتحصل الهيكل الجدد على تمويل يفوق بكثير الهياكل القديمة و النشيطة؟
وحدات خدمات المشتركة للبحث بدون تمويل و أفق منذ سنتين
ملفات التعاون الفني و التمديد غير محسوم فيها إلى الان
اللجان القطاعية مهترية فاقدة الصلوحية و لم يسترجعوا أعضاءها النفقات التي دفعوها
تسمع عن الإصلاح و لا يفعل و لن يفعل شيئا لأان المحتوى فارغ. لقد انتج التعليم العالي ما لا يقل على ثلاث دفعاتمنذ الثورة من العاطلين عن العمل في نفس الاختصاصات. ضف إلى ذلك دفعتين من مخافات بن علي و ثلاثة في طور الانتاج و الحبل لا يزال على الجرار. إنه الإجرام بعينه في حق الشعب و في هذا المجال اسئلوا الأستاذ مكي الكسوري أو تساالوا لماذا غادر لجنة الإصلاح.
الانتداب و الترقية و خلاص اللجان داموس مظلم لم يخرج منه شيء





En continu







Radio Babnet Live: 100% Tarab



Derniers Commentaires