وزارة الشوون المحلية توكد أن الشرطة البلدية لا تعود بالنظر الى اشراف البلديات



باب نات - أكدت وزارة الشوون المحلية فى بلاغ الخميس أن سلك الشرطة البلدية لا يعود الى اشراف البلديات مبينة أن القانون عدد 59 المورخ فى 14 أوت 2006 المتعلق بمخالفة تراتيب حفظ الصحة بالمناطق الراجعة للجماعات المحلية لا يتعلق باعادة سلك الشرطة البلدية لاشراف البلديات.

وأوضحت أن هذا القانون نص على تكليف أعوان محلفين وموهلين عن الجماعات المحلية ووزارتى البيئة والصحة أطباء وبياطرة ومهندسين وفنيين سامين للصحة.. لمعاينة مخالفات وجنح تراتيب حفظ الصحة والنظافة العامة بالجماعات المحلية بالاضافة الى مأمورى الضابطة العدلية الشرطة والحرس الوطنيين وأعوان الشرطة والحرس البلديين الراجعين بالنظر لوزارة الداخلية بهدف تعزيز منظومة الرقابة وذلك خلافا لما تم تداوله بوسائل الاعلام اليوم من أن سلك الشرطة البلدية أصبح من جديد يعود بالنظر الى البلديات .



Commentaires


3 de 3 commentaires pour l'article 122521

Maximelinoss  (Tunisia)  |Vendredi 25 Mars 2016 à 09h 39m |           
حسب فهمي المتواضع
ان الوزارة تؤكد بأن الشرطة تبقى في خدمة البلديات بما انه يطلق عليها اسم الشرطة البلدية لكن لاتعود بالنظر لرئيس البلدية حيث لا يعطيها الاوامر مباشرة بل يطلب من الوزارة المعنية التدخل لفائدة البلدية بتعيين عون او اكثر للتدخل وفض المشاكل
وبرّى يا دجاجة حتى يجيك القمح من باجة

Ahmed Beyoub  (France)  |Vendredi 25 Mars 2016 à 04h 44m |           
هذا شئ جميل ويدل على إن لنا ناس تفكر فى مصلحة تونس
أوضح
المجالس البلدية ستكون مستقبلا منتخبة إذا لو بقيت الشرطة البلدية تحت أمر رئيس البلدية
فسيقع مع بعضهم الجري وراء الناخب على مصلحة النضام البلدى

كنت رافذا للإنتخابات البلدية والآن وبعد هذا الإختراع الذكى فإنى مع الإنتخابات

Kam Jab  (Germany)  |Jeudi 24 Mars 2016 à 21h 16m | Par           
وتلك هي الطامة الكبري.كيف نعطي البلديات مهمة النظافة.ونقطع لها يد زجر المخالفاا والمتا بعة.المشرع يتحفناباشيا لا نراها الا في تونس.ذكا مفرط