الطبوبي: "في الاتحاد ما نعطيوش صك على بياض لأي كان.. و25 جويلية بدأ ينحرف عن مساره"




دعا الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل، نور الدين الطبوبي، عموم النقابيين إلى الاستعداد إلى "المعركة المقبلة" التي سيقبل عليها الاتحاد، وطالبهم بالمناسبة بالاحتكام فقط إلى قرارات المنظمة الصادرة على مستوى محلي أو جهوي أو قطاعي أو مركزي.



وقال الطبوبي في كلمة ألقاها في القصرين، اليوم الأحد، إن الاتحاد لا يبحث عن المعارك الهامشية التي لن تضيف له شيئا، بل إن معركته الحقيقية هي معركة إصلاحية، من أجل الاستحقاقات الاجتماعية، مضيفا أن الاتحاد الذي يلعب دوره الوطني قبل الاستقلال وبعده، وإثر الثورة، سيكون الصخرة التي تتحطم عليها كل المؤامرات.
..

.


وجدد الطبوبي موقف الاتحاد من قرارات 25 جويلية 2021 بوصفها "أمرا طبيعيا" نتيجة تراكمات 10 سنوات فشلت خلالها القيادات في تحسين الأوضاع في البلاد، مضيفا القول : "ولكن الاتحاد ما نعبدوا حد وما نعطيوش صك على بياض لأي كان، ولا مجال لأي كان لأن ينفرد بكل السلطات".
كما اعتبر أن مسار ما بعد 25 جويلية بدأ ينحرف عن طريقه، وهو ما وصفه بالخطر الحقيقي، في ظل مزيد تردي الوضع الاقتصادي وتراجع تصنيف تونس السيادي.
..
...


نحن أكبر قوّة خير.. والبعض يُحاول شيطنة الاتحاد وإضعافه

وقال الطبوبي مخطاباً النقابيين: "احذروا من توظيف نضالاتكم وتحركات هياكلكم في مآرب أخرى سياسية بالأساس".

وأشار إلى أنّ البعض يحاول شيطنة الاتحاد وإضعافه، عبر الدعوة لإضرابات مفتوحة، وفق قوله.

وجدّد دعوته إلى وحدة وطنية من أجل تجاوز الأزمات الاقتصادية والاجتماعية، قائلاً "نحن أعداء أنفسنا، رغم توفر الإمكانيات في بلدنا، لا نعرف إلى أين نتجه"، وفق تعبيره.

وأوضح الطبوبي في كلمته أنّه "لا خصام للمنظمة الشغيلة مع رئيس الجمهورية أو الحكومة بل ما يهم الاتحاد هو استحقاقات اجتماعية بالأساس".

ووصف الطبوبي المنظمة، في كلمته لهياكل الاتحاد العام التونسي للشغل، بأنّها "أكبر قوّة خير واقتراح".



Commentaires


1 de 1 commentaires pour l'article 243505

LEDOYEN  (Tunisia)  |Dimanche 27 Mars 2022 à 12h 28m |           
Question simple: quel avenir pour un Pays où un bac - 5 et un lobby mafieux ont leur mot à dire?