لجنة النظام الداخلي تستمع الى ممثلين عن الجامعة الوطنية للبلديات التونسية



عقدت لجنة النظام الداخلي والحصانة والقوانين البرلمانية والقوانين الانتخابية صباح اليـــوم الجمعة 11 جوان 2021 جلسة خصصتها لمواصلة النقاش حول المبادرات التشريعية المتعلقة بتعديل القانون الانتخابي، وذلك بالاستماع الى ممثلين عن الجامعة الوطنية للبلديات التونسية بخصوص المقترحات التي تقدمت بها، مع مواصلة مناقشة الفصول والتصويت عليها.4.


وعرض رئيس الجامعة والوفد المرافق له تقديما عاما حول الاستشارة التي تم إنجازها حول مسار اللامركزية وجملة المخرجات التي توصلت اليها ومن بينها الوقوف على ظاهرة عدم استقرار المجالس البلدية. وأشار الى انه تم تسجيل استقالة 69 رئيس بلدية وانحلال 30 مجلس بلدي بفعل الاستقالة الجماعية لأغلبية أعضائه مع وجود عدد من المجالس التي تواجه هشاشة على مستوى استقرارها باعتبار أنها كادت تعرف نفس المصير لولا تراجع بعض الأعضاء عن استقالاتهم.


وبيّن رئيس الجامعة انه من بين الأسباب الرئيسية في تفاقم التجاذبات داخل المجالس البلدية وعدم استقرارها، عدم تناسب طرق الاقتراع المعتمدة لانتخاب الهياكل المسيرة للبلديات مع متطلبات العمل البلدي وكذلك ضعف القواعد التي اقرتها النصوص بخصوص الحوكمة داخل المجالس البلدية . واقترح في هذا الاطار ضرورة مراجعة جملة من القواعد بتعديل القانون الإنتخابي ومجلة الجماعات المحلية. وتتمثل بالخصوص في مراجعة نظام الاقتراع المعتمد لانتخاب أعضاء المجالس المحلية بما يمكن من تيسير حصول القائمة الفائزة بأكبر عدد من الأصوات على الأغلبية وكذلك مراجعة طريقة اختيار رؤساء المجالس المحلية وأخيرا مراجعة معايير احتساب عدد أعضاء المجالس البلدية في اتجاه التقليص من عدد الأعضاء لإضفاء النجاعة في إتخاذ القرارات على مستوى هذه المجالس. ولدى تدخّلهم أجمع عدد من النواب على وجود إشكاليات عميقة داخل البلديات مردّها التوافقات الهشة التي تتمّ لاختيار رؤساء البلديات والتي تؤدي إلى صعوبة التسيير.


وواصلت اللجنة في جانب اخر من الجلسة اعمالها بالتصويت على جملة من الفصول التي تعلقت أهمها بإقرار ان تجرى عملية التصويت للتونسيين بالخارج بالنسبة للانتخابات والاستفتاء في يوم او اكثر من الأيام الثلاثة المنتهية بيوم الاقتراع داخل الجمهورية، مع تمكين الهيئة من ضبط الأيام المحددة للاقتراع لكل دولة تنظم فيها عملية التصويت للتونسيين بالخارج، في ما لم يقع اقرار اعتماد آلية الاقتراع عن بعد كإمكانية للهيئة ان تعتمدها بالنسبة لعملية التصويت بالخارج. هذا فضلا على اعتماد مراجعة الجدول المضمن بالفصل 117 مكرر من القانون الانتخابي والمتعلق بضبط عدد أعضاء المجالس البلدية بالتقليص في عدد الأعضاء إلى المستويات المقترحة في المبادرة المعروضة على اللجنة.
هذا وتواصل اللجنة الأسبوع القادم أعمالها بمواصلة مناقشة الفصول والتصويت عليها.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 227387