الرئيس الصربي يدين "المعايير المزدوجة" للغرب بشأن كوسوفو وأوكرانيا




وكالات - دان الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش "المعايير المزدوجة" للدول الغربية في ما يتعلق بقضية إقليم كوسوفو الصربي الذي أعلن انفصاله من جانب واحد، والأزمة في أوكرانيا.


وقال فوتشيتش في حديث لقناة "تي في برفا" الصربية، يوم الجمعة: "إنهم يتحدثون عن وحدة أراضي أوكرانيا، ويعرضون عربات أطفال فارغة. لماذا لم يعرضوا عربات الأطفال عندنا؟".

وتابع: "لدى جميعنا تختلط الأمور في عقولنا بشأن... من كان الضحية ومن انتهك القانون الدولي واتخذ قرارات قاسية بدون موافقة مجلس الأمن الدولي ألحقت أضرارا بصربيا".


وأضاف: "ولذلك نحن في وضع صعب".
..



وأعاد إلى الأذهان أن روسيا لم تتخذ أي خطوات عدائية تجاه صربيا، ولم تكن ضدها في ما يخص القضايا السياسية، مشيرا إلى أن الغرب "وضعنا في الموقف الذي سنفقد فيه حليفنا الوحيد في مجلس الأمن الدولي، والذي أيد دائما الحفاظ على وحدة أراضي صربيا والقرار رقم 1244".

وكشف فوتشيتش أنه في محادثاته مع الشركاء الغربيين أكد أن بلغراد "ستحافظ على السلام في المنطقة ولن تتدخل في الأحداث بأوكرانيا"، وأنه لم يقطع على نفسه أي وعود بشأن العقوبات ضد روسيا.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 243015