وزيرة الثقافة تخرق الحجر الصحي



باب نات - بلغنا ببالغ الأسف و الألم خبر انصياع و استسلام وزيرة الثقافة للوبيات الانتاج التلفزي .

فقد قبلت وزيرة الثقافة السماح لشركات الإنتاج التلفزية العودة لإنتاج الأعمال و المسلسلات الرمضانية ضاربة عرض الحائط بكل الإجراءات القاسية و المسؤولة التي قامت بها الدولة الى حد الان في خصوص الحجر الصحي .


لا نظن ان هناك وطنيا في تونس يقبل بمثل هذا التسيب و هذا الاستهتار

و نتساءل فعلا كيف استطاعت وزيرة الثقافة تجاوز كل الخطوط الحمراء بهذه القرارات التى تعطي المثال السيء .

هل الترفيه اصبح عبادة عند وزيرة الثقافة حتى تخاطر بحياة الناس العاملين في ميدان الإنتاج ؟
لعلها تريد و ابناءها مشاهدة مسلسلها المفضل مهما كلف الثمن !!

ما فعلته لا يحدث هذا الا في زمن الدكتاتوريات البغيضة التي تستهتر بحياة الناس زمن الأوبئة .
أي رسالة ترسلها وزيرة الثقافة الى الشعب التونسي بمثل هذه القرارات غير المسؤولة .

يبدو واضحا ان وزيرة الثقافة تنقصها الخبرة للصمود أمام لوبيات المال و الأعمال و ندعو رئيس الحكومة الى مراجعة هذا القرار خاصة و الكل يعلم ان شركات التأمين المسؤولة لن تقبل مساندة هذه الأعمال الترفيهية في زمن الوباء .

Commentaires


4 de 4 commentaires pour l'article 201204

Sarramba  (France)  |Jeudi 09 Avril 2020 à 17h 56m |           
اذا لم تطرد هذه الئيمة فعلى الحكومة بأسرها السلام
اِلّي تِبنَا في عَام هُدِم في لحضة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

Cartaginois2011  ()  |Jeudi 09 Avril 2020 à 16h 18m |           
يجب تحميل المسؤوليات،بما في ذلك الوزيرة والمستشارين المعنيين بالحكومة:هذا ترخيص واضح لخرق الحجر الصحّي الشامل الذي يهم كل التونسسين بجميع فئاتهم

Raisonnable  (Saudi Arabia)  |Jeudi 09 Avril 2020 à 16h 17m |           
نسأل الله أن يفريسهم و يكورنهم و يريحنا منهم بعد رمضان إنه عليم قدير

3azizou  (Nigeria)  |Jeudi 09 Avril 2020 à 13h 25m |           
و هل يمكن ان ترخص دون علم رئيس الحكومة