قطر: من المبكر الحديث عن تقدم في الحوار مع السعودية



الأناضول - الدوحة / أحمد يوسف - قال وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، إنه من المبكر الحديث عن تقدم في الحوار مع السعودية، وحل الأزمة الخليجية.

وأضاف الوزير القطري، في تصريحات لقناة "الجزيرة"، الأحد، إنه "من المبكر الحديث عن تقدم حقيقي بالحوار مع السعودية"، مشيراً إلى أن ما تحقق خلال الفترة الماضية "هو فتح قنوات بيننا".


وأكد أن عمل مجلس التعاون "تأثر بسبب الأزمة" المستمرة منذ يونيو/حزيران 2017، معبراً عن أمله في "تجاوز كثير من التحديات العام القادم".

وأضاف: "يجب أن يعود مجلس التعاون متماسكاً ليمثل اللبنة لأي حوار مثمر بين دول الخليج وإيران".

ونفى آل ثاني "وجود أي محادثات مع الإمارات بشأن إصلاح العلاقات معها".

وأشار إلى أنه "لا يرى في الوقت الحالي إمكانية وضع موعد محدد للتوصل إلى اتفاق مع السعودية"، مضيفاً: "نحن الآن نتحاور مع السعودية، ونعتقد أننا سننظر في بقية القضايا بمرحلة لاحقة".

وفرضت السعودية والإمارات والبحرين ومصر حصاراً على قطر، في يونيو/حزيران 2017، متهمةً إياها بدعم الإرهاب، وتنفي الدوحة الاتهام، وتتهم تلك الدول بالسعي للنيل من سيادتها والتعدي على قرارها الوطني المستقل.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 194400