قادرون و بحول الله منتصرون



مرتجى محجوب

نحن التونسيات و التونسيين ، عازمون على التحليق و لو أننا لا نملك أجنحة ، مصرون على مواجهة الصعاب و التحديات رغم قلة الموارد و الامكانيات ، مستعدون للتضحية بكل ماهو عزيز من أجل وطن مقدس ، متجاوزون للخلافات الايديولوجية أمام ضرورات قصوى و مصيرية ، ملتفون حول قيادة قوية و أمينة نتمنى أن تكون في مستوى التطلعات و الانتظارات .


نحن التونسيات و التونسيين ، شعب لا يقهر ، شعب لا ينهزم ، شعب ينتصر أو ينتصر ، هكذا شاءت الأقدار و هكذا حدثنا التاريخ و هكذا سيحدثنا المستقبل .

شعبي العزيز ، الى الأمام في مسيرة البناء و التشييد ، الى الأمام من أجل خدمة الوطن و البشرية جمعاء ، الى الأمام فانك النموذج و الملهم و القدوة ، الى الأمام و اننا بحول الله السميع العليم ، منتصرون و لو بعد حين .

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 193886