القصرين : توقعات بإنتاج 650 طنا من الفستق و30 طنا من اللوز خلال الموسم الفلاحي الحالي



وات - قدرت مصالح دائرة الإنتاج النباتي بالمندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية بالقصرين صابة الجهة من مادة الفستق لهذا الموسم ب650 طنا مقابل 850 طنا السنة الفارطة، وفق ما افاد به رئيس دائرة الإنتاج النباتي عمر السعداوي.

وبين السعداوي في تصريح ل(وات) أنّ قطاع الفستق بالجهة شهد تطورا ملحوظا خلال السنوات الماضية من حيث المساحات المغروسة التي قال أنها وصلت إلى 7750 هكتارا ومن حيث عدد الأصول البالغ عددها حاليا 750 ألف أصل جلهم في طور الإنتاج .

وأضاف أن محصول الجهة ناهز خلال السنوات الثلاث الفارطة الألف طن وتتركز غراسات هذه الثمرة بالأساس بمناطق جنوب الولاية في سبيطلة وفريانة والقصرين الجنوبية، فيما توجد نصف المساحة في معتمدية ماجل بلعباس التي قال أنها تحتل المرتبة الأولى في الإنتاج وعدد الأصول .

وذكر السعداوي أن صابة هذا العام تقلصت بسبب العوامل المناخية غير الملائمة في ظل شح الأمطار طيلة الموسم الفلاحي وأن مصالح دائرة الإنتاج النباتي بالولاية إنطلقت مؤخرا في تنفيذ سلسلة من الحملات التوعوية لفائدة الفلاحين المنتجين لهذه الثمرة لتحسيسيهم بضرورة مداواة أشجار الفستق وحمايتها من الأمراض.

وبخصوص محصول الجهة من اللوز، أوضح ذات المصدر أن صابة هذا العام قدرت ب30 ألف طن مقابل 42 ألف طن السنة الفارطة، علما بأن المساحة الجملية المغروسة لوزا بالجهة تقدر ب22 ألف و500 هكتار، ويبلغ عدد الأصول 2350 ألف اصل أغلبها في طور الإنتاج، مبرزا أن ثلث المساحة توجد في معتمدية سبيطلة كما تعد معتمديات فريانة والقصرين الجنوبية مناطق صاعدة في إنتاج اللوزيات بالجهة.


Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 227022