وقفة احتجاجية في كلية الطب بتونس بعد وفاة طبيب اثر سقوطه من مصعد بمستشفى جندوبة



قامت المنظمة التونسية للاطباء الشبان بتنظيم وقفة احتجاجية في كلية الطب بتونس اليوم الجمعة 5 ديسمبر 2020 بعد وفاة طبيب مقيم في مستشفى جندوبة الجهوي مساء أمس الخميس نتيجة تعرّضه للسقوط من علوّ فاق عشرة أمتار جراء عطب في مصعد
وطالب جاد الهنشيري في كلمته المسؤولين عن قطاع الصحة في تونس بالمغادرة نتيجة عجزهم عن القيام بأبسط مهامهم.

كما انتقد ما يسود القطاع من عدم كفاءة وغياب أي روح للمسؤولية في صفوفهم موضحا إنه يتعيّن على مسؤولين غير قادرين حتى على حلّ اشكال مصعد معطّب المغادرة.

واكد المتحدث أنّ هذه الوضعية مستمرة منذ سنوات 2016 وأنّ المسؤولين المحليين والجهويين وعلى المستوى المركزي على علم بهذا الأمر ولم يحرّكوا ساكنا.

ودعا رئيس منظّمة الأطباء الشبان جاد الهنشيري إلى تحميل المسؤولية إلى الجميع بدءا من وزير الصحة، داعيا إلى محاسبتهم سياسيا وقضائيا.


Commentaires


2 de 2 commentaires pour l'article 216287

Mandhouj  (France)  |Vendredi 04 Decembre 2020 à 17h 15m |           
رحمه الله تعالى .
نحن في تونس المهملة ... مع الأسف ... أقل شيء تسريح المدير العام المستشفى و المسؤول عن الصيانة و فتح تحقيق قضائي في الشأن ... نحن أمام حالة قتل عمد ... عبر الاهمال .

Cartaginois2011  (South Africa)  |Vendredi 04 Decembre 2020 à 11h 15m |           
الله يرحم هذا الطبيب...هي ماساة...لو ان المسؤول عن الصيانة،ان وجد،او انه لم يكن ربّما لا يعطي قيمة لعمله او محمي من طرف ما،لو قام بواجبه،على الاقل بوضع علامة او حاجز،لو ان الناظر،او رئساء الاقسام او المدير فرضوا ذلك،لو ان الوزير طلب الصيانة المسعجلة لما كانت هذه الماساة الغير مقبولة