الرئاسة التركية: ننتظر من ألمانيا توضيح كافة حيثيات هجوم ''هاناو''



الأناضول - أنقرة -

متحدث الرئاسة، قال إن العنصرية كالسرطان المتفشي


دعا المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، السلطات الألمانية لبذل جهود قصوى لتوضيح كافة حيثيات هجوم مدينة "هاناو".

جاء ذلك في تغريدة نشرها عبر موقع تويتر، الخميس، تمنى فيها الرحمة من الله عزّ وجل لكافة ضحايا الهجوم، والشفاء العاجل للجرحى.

وأضاف: "إن العنصرية كالسرطان المتفشي وننتظر من السلطات الألمانية بذل جهود قصوى لتوضيح كافة حيثيات الحادث".

ووقع هجوم مسلح مزدوج بمدينة هاناو التابعة لولاية هيسّن غربي ألمانيا، ما أسفر عن مقتل 11 شخصا، بينهم المشتبهين بتنفيذ العملية، مساء الأربعاء.

وذكر بيان صادر عن مديرية الأمن بولاية هيسن، أن هجومين استهدفا حانتين للشيشة في شارعين مختلفين بالمدينة المذكورة، ما أسفر عن مقتل 11 شخصا بينهم مغتربين أتراك، وإصابة عدد كبير من رواد المكانين.

وبحسب الأنباء التي تناقلتها وسائل الإعلام المحلية، فإن 5 أتراك لقوا مصرعهم في الهجوم المسلح، إلا أن هذه المعلومات لم توثّق بعد من قِبل السلطات الرسمية.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 198337