الاتحاد الوطني للمرأة التونسية يضبط برنامجا متنوعا بمناسبة الأيام الأممية  لـ 16 يوما لمناهضة العنف ضد المرأة




ضبط الاتحاد الوطني للمرأة التونسية برنامجا بمناسبة الأيام الأممية لـ 16 يوما لمناهضة العنف ضد المرأة يمتد من 25 نوفمبر2021 إلى 10 ديسمبر 2021.


وينظم الاتحاد، وفق بلاغ صادر عنه اليوم الخميس، خلال هذه الفترة حملة توعوية، في الشوارع والأحياء ذات الكثافة السكانية العالية والأوساط الريفية والمؤسسات التربوية تحت شعار "الشارع يرفض العنف" تركز على محاور تتعلق بحقوق الإنسان والمواطنة ومدنيّة الدولة والمساواة بين الجنسين والتسامح والتعايش السلمي، فضلا عن حملة توعوية داخل رياض أطفال الاتحاد في كامل ولايات الجمهوريّة للحدّ من انتشار ظاهرة التنمّر.

ويعقد الاتحاد ، يوم 26 نوفمبر 2021، لقاء مباشر بالطلبة بالمبيت الجامعي أريانة للتصدي للسلوكات العنيفة داخل الفضاء العام والفضاء الجامعي خاصة، وندوة حول " دور الاتحاد الوطني للمرأة التونسيّة في الحدّ من العنف الاقتصادي المسلّط على النساء " بمدينة جربة.


ويخصص الاتحاد 2 ديسمبر 2021 لتنظيم يوم إعلامي مفتوح يتضمن شهادات نساء نجحن في تحدّى العنف بحضور الأطراف المتداخلة في مناهضة العنف بالشراكة مع صندوق الأمم المتحدة للسكان وسفارة اليابان بتونس، فضلا عن عقد جلسة تفكير ونقاش حول : "العنف في الوسط المدرسي: الطفولة المعنفة والعنيفة " بفضاء 13 أوت للنساء المعنّفات يوم 3 ديسمبر 2021.
كما يعقد يوم 10 ديسمبر 2021 وبمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان ندوة وطنية حول "الفساد القائم على النوع الاجتماعي."

يشار الى أن تونس تنخرط كسائر دول العالم في الحملة الدولية السنوية "16 يوما من النشاط لمناهضة العنف ضد المرأة" التي تنطلق من 25 نوفمبر الموافق لليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة لتتواصل إلى 10 ديسمبر الموافق لليوم العالمي لحقوق الإنسان.
وتهدف هذه الحملة الدولية إلى كسر حاجز الصمت إزاء العنف ودعم الوعي وخلق رأي عام مناهض لكافة أشكال العنف والتمييز بما من شأنه أن يسهم في دعم كل الطاقات وتنسيق الجهود للحدّ من هذه الظاهرة وتداعياتها الخطيرة على الأسرة وعلى المجتمع، ودعوة كل المكونات الوطنية والدولية إلى إيجاد حلول جذرية لها.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 236798