القصرين: تشييع جثامين فقيدات الاسرة التربوية ضحيات حادث المرور الى مثواهن الأخير

الله يرحمهم ويصبر أهلهم


وات - في موكب مهيب وخاشع تم ، اليوم الإربعاء ، تشييع جثامين المعلمات الأربعة اللاتي قضين، ظهر أمس، في حادث مرور أليم جدّ على مستوى الطريق الوطنية رقم 17 الرابطة بين قرية بولعابة ومدينة القصرين ، إلى مثواهن الأخير، بعد أن تم مساء أمس مواراة جثمان خامستهن عفاف جبران الثرى بمقبرة أولاد عزيزة بالقصرين المدينة.

وتم، بالمناسبة، تنظيم موكب تأبين للفقيدات الخمسة بمقر المندوبية الجهوية للتربية شاركت فيه ثلة من الاطارات التربوية وجمع غفير من المعلمين والمعلمات، تم خلاله تعداد نضالات المربين وجهدهم وتضحياتهم، والوقوف دقيقة صمت ترحما على أرواح المعلمات الطاهرة وقراءة الفاتحة.


و على خلفية هذا المصاب الجلل أعلن الفرع الجامعي للتعليم الاساسي بالجهة كامل اليوم يوم حداد جهوي توقفت على اثره الدروس بجميع المدارس الابتدائية بالجهة العمومية والخاصة، كما تم الوقوق دقيقة صمت بكافة المدارس الاعدادية والثانوية بمختلف معتمديات الولاية خلال موكب تحية العلم كحركة رمزية ترحما على ارواحهن الطاهرة.

Commentaires


2 de 2 commentaires pour l'article 198723

Mnasser57  (Austria)  |Jeudi 27 Février 2020 à 13h 55m |           
الله اكبر الله اكبر
اللهم ارحمهن و ارزقهن الفردوس الاعلى من الجنة وارزق اهلهن ودويهن واصدقاهن الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون يالله !

Ftouh  (Tunisia)  |Jeudi 27 Février 2020 à 11h 22m |           
الله أكبر
بسم الله الرحمن الرحيم
"يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي"
صدق الله العظيم.إنا لله وإنا اليه راجعون
تعازيا إلى أهلهم وذويهم و إلى اللآسرة التربوية بأكملها
ورجاء كل الرجاء من وزارة التربية عدم نسيان أفراد عائلاتهم