Politique

حرق سيارات أمنية أمام منطقة الحرس بقبلي وغلق صمامي الضخ بشركتي ''بيرنكو'' و''وين ستار'' بالفوار



Lundi 22 Mai 2017
بــاب نــات - متابعة 20:35- تصاعدت عشية اليوم الإثنين وتيرة الاحتجاجات بمدينة قبلي حيث حاول عدد من الشباب الاعتداء على منطقة الحرس الوطني بطريق المنصورة، مضرمين النار في عدد من السيارات الرابضة بالمكان.
وتدخلت الوحدات الأمنية باستعمال الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين ومنعهم من اقتحام المنطقة وتخريب الممتلكات العامة والخاصة.
وقد انطلقت الاحتجاجات عشية اليوم من مفترق الشعلة وسط مدينة قبلي، وفق ما أكده شهود عيان لمراسل (وات)، ثم توجه المحتجون الى مبنى الولاية أين تدخلت الوحدات العسكرية لمنعهم من اقتحامه قبل تحولهم الى منطقة الحرس الوطني.
هذا وتتواصل إلى حدود مساء اليوم المواجهات بين المحتجين والوحدات الأمنية.

ويشار إلى أن بعض المناطق من ولاية قبلي، على غرار القلعة وجمنة ودوز وسوق الاحد، شهدت ظهر وعشية اليوم خروج مسيرات احتجاجية منددة بالتدخل الأمني تجاه المعتصمين بولاية تطاوين ولتأكيد الدعم للشباب المعتصم بولايتي قبلي وتطاوين في مطالبهم الداعية الى دفع عجلة التنمية بهذه الربوع وحسن استغلال الثروات الباطنية للبلاد.
وعمد عدد من المحتجين بسوق الأحد والقلعة وجمنة الى غلق الطريق الرئيسية العابرة لمدنهم سواء بالاعتصام بها أو عبر حرق العجلات المطاطية لمنع عبور السيارات وخاصة سيارات التعزيز الأمني المتوجهة الى ولاية تطاوين عبورا من قبلي، وفق ما أكده عدد من المحتجين.
كما عاشت معتمدية الفوار والقرى المجاورة لها ( الصابرية وغيدمة والدرجين وبشني) منذ الصباح على وقع إضراب عام شمل كافة المؤسسات العمومية والمحلات التجارية والمقاهي باستثناء قطاعي الصحة والتعليم وقطاع المخابز، تلاه تنظيم مسيرة احتجاجية جابت أبرز شوارع المدينة رافعة شعارات تنادي بحق الجهة في التنمية وفي العدالة الاقتصادية والتشغيل.
وتحول المشاركون في هذه المسيرة للاعتصام بشط الفرانيق قبالة الشركات البترولية غربي المدينة، أين تم إغلاق صمامي الضخ بشركتي "بيرنكو" و"وين ستار"، وفق ما أكده منسق اعتصام الفوار، أيمن بن عبد الله، عشية اليوم لمراسل (وات).
وقال إن غلق هذين الصمامين تم بصورة "سلمية"، وفق تعبيره، مشيرا إلى مغادرة عدد من عملة الشركتين لمقرات العمل مع إبقاء بعض التقنيين للمراقبة.
ويشار من ناحية أخرى الى أن النقابة الجهوية لقوات الأمن الداخي بقبلي كانت أصدرت صباح اليوم بيانا إثر اجتماعها لتدارس الوضع الذي تمر به البلاد، وأكدت مساندة الوحدات الأمنية لجميع مطالب المحتجين ما لم تخرج عن الاطار السلمي.
وطالبت الأمنيين بكافة الأسلاك بالتحلي بضبط النفس والمهنية وعدم استعمال القوة مع الاحتجاجات السلمية، "محذرة سلطة الاشراف من الرئاسات الثلاثة ووزارة الداخلية من مغبة التعاطي السلبي مع مطالب المحتجين والانسياق وراء الحل الأمني الذي اثبت عدم جدواه وفاعليته في مثل هذه الحالات وتحميلهم مسؤولية النتائج الوخيمة التي قد تنجر عن ذلك" بحسب نص البيان.


متابعة 15:05- توفي اليوم الاثنين الشاب الذي اصيب خلال المواجهات التي جرت بين معتصمي "الكامور" بتطاوين وقوات الامن الوطني، وفق ما اعلن عنه رئيس قسم الانعاش بالمستشفى الجهوي بتطاوين الصادق بوحربة في تصريح اعلامي.

ولئن لم يذكر المصدر الطبي سبب الوفاة فان احد شهود العيان افاد لمراسل "وات" بالجهة بان سيارة امنية صدمت صباح اليوم هذا الشاب خلال المواجهات بين قوات الامن والمحتجين.
وذكر بوحربة في ذات التصريح ان "احد المحتجين اصيب في عينه، وهو يخضع حاليا الى عملية جراحية بالمستشفى الجهوي بتطاوين".

كما تم اقتحام مقري اقليم الحرس الوطني والامن الوطني بالحي الاداري في مدينة تطاوين بعد انسحاب قوات الامن، ووقع حرق عدد من سيارات الامن بالمقرين وتمت محاولة اقتحام المستودع البلدي.
يذكر ان منطقة الكامور في تطاوين تشهد منذ الصباح عمليات كر وفر بين المعتصمين الذين يحاولون اقتحام محطة الضخّ وقوات الامن التي اضطرت إلى استعمال الغاز المسيل للدموع لمنعهم من ذلك، كما شهدت الساحة أمام مقر ولاية تطاوين حالة احتقان شديدة وقام المحتجون بإضرام النار في ااطارات المطاطية وأغلقت المحلات وكل المرافق في مدينة تطاوين وعدة مدن أخرى، ولم تظل مفتوحة سوى من الصيدليات، حيث يخيّم الشلل التام على مدينة تطاوين.


متابعة - 12:30- تتواصل في منطقة الكامور في تطاوين عمليات الكر والفر بين المعتصمين الذين يحاولون اقتحام محطة الضخّ وقوات الامن التي اضطرت إلى استعمال الغاز المسيل للدموع، وأسفرت المواجهات عن إصابة عدد من المحتجين بحالات اختناق في حين تعرّض أحد المحتجين للدّهس بسيارة أمنية وفق ما ذكره شاهد عيان الذي وصف الإصابة بالخطيرة حيث تمّ نقل المحتج إلى الى المستشفى المحلي في رمادة لاسعافه كما تعرض أحد المعتصمين إلى كسر في رجله حسب رواية شاهد عيان آخر.
وتشهد الساحة أمام مقر ولاية تطاوين حالة احتقان شديدة وقام المحتجون بإضرام النار في الاطارات المطاطية وقد أغلقت المحلات وكل المرافق في مدينة تطاوين وعدة مدن أخرى ولم تظل مفتوحة سوى من الصيدليات حيث يخيّم الشلل التام على مدينة تطاوين في الساعات الاخيرة من صباح اليوم.
من جهة أخرى وتفاعلا مع تطوّر الأوضاع عمد عدد من شباب مدينة ذهيبة إلى قطع الطريق المؤدية الى المعبر الحدودي ذهيبة- وازن الذي تعطلت حركة السير فيه.

ويذكر أن الشبان المحتجين أمام مقر ولاية تطاوين اقتحموا صباح اليوم هذا المقر وتولّت قوّات الأمن إخراجهم بالقوة وباستعمال الغاز المسيل للدموع ثمّ تمّ غلق المقر.



10:00 يتواصل اعتصام عدد من شباب تطاوين امام محطة الضخ عدد 4 بالكامور بالصحراء و قامت وحدات الحرس الوطني صباح اليوم باطلاق الغاز المسيل للدموع في محيط محطة الضخ بالكامور في تصدي لمحاولة المحتجين اختراق محطة الضخ وقد سجلت حالات اختناق كما لوحظ وجود سيارة اسعاف بالمنطقة وفق اذاعة تطاوين.

من جهته دعا والي تطاوين محمد علي البرهومي في تصريح لاذاعة تطاوين الى ضبط النفس مضيفا ان التعاطي الامني والعسكري سيكون في كنف السلمية طالما حافظت الاحتجاجات في منطقة الكامور على السلمية.

واعلن والي تطاوين تاكيد رئاسة الحكومة على التسريع في تفعيل الاتفاقيات والانتدابات الخاصة بالتشغيل في تطاوين وقال انه من المنتظر عقد اجتماع يوم الخميس بوزارة التكوين المهني والتشغيل.



Credits Radio Tataouine


09:00 إلغاء الإضراب العام
تمّ إلغاء الإضراب العام الذي كان من المزمع تنفيذه اليوم الاثنين بولاية تطاوين وفق ما أكّد أحد معتصمي الكامور لسعد قادر لصراحة اف ام معلنا عزمهم إغلاق محطة ضخّ البترول إلى حين تحقيق مطالبهم إضافة إلى تنظيم مسيرة سلميّة تضمّ الشباب المحتج و الأهالي.

وكان عدد من الشباب المحتجين و من الأهالي نزلوا مساء الأحد 21 ماي 2017 إلى الشوارع وسط مدينة تطاوين للتعبير عن تضامنهم مع معتصمي الكامور و للتعبير عن رفضهم لإمكانية استعمال القوة من قبل الوحدات الأمنية لفض الاعتصام المتواصل .



من جهة أخرى نفى والي الجهة في تصريح لاذاعة تطاوين نية قوات الامن او الجيش التدخل لفك الاعتصام بالقوة وأكد ان طالما حافظت التحركات والاعتصامات على سلميتها فلن يكون هناك تدخل امني


وكان مصدر حكومي أفاد مساء الأحد بأن التعزيزات الأمنية التي تم إرسالها إلى تطاوين ستتكفل بحماية المنشآت، وليس مثلما تناقلته بعض المواقع الالكترونية من كونها تم إرسالها لاستعمال القوة لفك الاعتصامات بالجهة.

وأضاف ذات المصدر، في تصريح لوكالة (وات)، أن قوات الأمن ستحترم الحق في التظاهر السلمي.
يشار إلى أن ولاية تطاوين تعيش منذ فترة على وقع الاحتجاجات والاعتصامات المطالبة بالتشغيل والتنمية.


Publié le:2017-05-22 22:40:23



  
  
  
  
cadre-5707c2d860eda4f8b5a584f1ed56b499-2017-05-22 22:40:23





43 de 43 commentaires pour l'article 143009

Mandhouj  (France)  |Mardi 23 Mai 2017 à 08h 33m |           
@Jamjam (Tunisia)

Oui tu as raison, pour le chiffre c'est une erreur de frappe.. c 50 millions et 50 mille ..

Pour le reste, le gouvernement n'a pas à rester passif devant la situation durable de la précarité en solutions politique... à chaque contestation, depuis 2015, 2016, les solutions étaient techniques et en sorte d'engagement qui malheureusement il n a jamais pu tenir jusqu'au bout... c le cas à Karkena, à kasrine, ... d'où la nécessite de revisser les portes d'entrées aux solutions.. la solution durable n'est pas: j n pas de travail tu me
donne du travail ! ça c moqueur .

il faut aller dans des solutions selon des nouvelles règles, et nous sommes capables à cette innovation dans le cadre d'un schéma de développement à nos régions... sans avoir recours à l'endettement.. il faut des nouvelles législations , certes, il faut une vision d'avenir , OK, il faut agir sur les besoins immédiats, nous sommes d'accord.. Alors que font les représentants du peuple? Que fait le gouvernement?

le gouvernement gère immédiateté imposée par l'FMI, la banque mondiale, et produit une animation politique stérile.. De plus la présidence est occupée à combiner des projets qui ne sont que putsch, sur les processus suspendus ! et le parlement dans tout ça, il enregistre ! Je suis désolé, il y a bien une défaillance politique...

le chef du gouvernement, a parlé , il n y a pas longtemps sur l’évaluation de l'action gouvernementale ! il se moque de qui ? le peuple ne voit pas la chose par le même œil ..

Juste une chose: comment expliquer la baisse des prix de certains produits du jour au lendemain? Est ce que c le fruit d'un long processus d'action gouvernementale? ou juste un accord de circonstance avec les lobbies qui ont la main mise sur le marché et le commerce?

il faut juste se rendre compte que rien ne renvoyer en matière de sérieux et de positif à l’œil du citoyen. Donc il y a bien un soucie profond!

en fin, mort à ceux qui veulent détruire les luttes légitimes, et ceux qui profitent de la situation pour s'attaquer aux force de l'ordre. mon slogan, on ne touche pas à ma police, on ne touche pas à ma justice sociale. c là l'équation sine qua non.

bonne journée

Momo1  (Tunisia)  |Mardi 23 Mai 2017 à 07h 38m |           
وبعد أسبوع تهدأ الأموروتبدأحملات النظافة؟والطلاء للمؤسسات المحروقة؟تحت عنوان معتاد وهوالسلوك الحضاري؟الوعى لايمكن ان يكون مناسباتي؟مسكينة تونس

Karimyousef  (France)  |Lundi 22 Mai 2017 à 22h 06m | Par           
Il faut soutenir les forces de l'ordre et notre armée.le pays est en danger.il faut défendre l'Etat.organiser des immenses manifestations pour réclamer le calme et la sécurité en Tunisie.

Moezz  ()  |Lundi 22 Mai 2017 à 21h 35m | Par           
الان وقد وقع غلق كل الفانات وحرق مقار امنية وهنقاط حدودية هل مازال من يقول بسلمية الحراك من يطالب بالتشغيل الفوري لاا يبحث عن الحلول بل عن تعفن الوضع قولوا الحقيقة حتى ولو كانت مرة اتمنى ان تصعد الاانتخابات القادمة من سيلبي كل هذه المطالب ومن سيكتشف البترول ومن سيوجد الغير موجود حينئذ سنكتشف اننا وقعنا في الفخ

Falfoul  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 21h 05m |           
عصابات التهريب تحاول تصفية حساباتها مع أسود الحرس الوطني ...

Oceanus  (Spain)  |Lundi 22 Mai 2017 à 19h 43m |           
Il y a des mains sales derriere cela des mains qui veulent que la tunisie reste dans le desordre.car c est la seule maniere pour eux de ne pas entrer en prison alors ils foutent le feu partout,et c est des corropus qui vont les polititiens.

Elmejri  (Switzerland)  |Lundi 22 Mai 2017 à 16h 36m | Par           
كفاية عنف وهمجية وجهويـــــــــات فكلنا تـــــــــــــــونس حذاري ....حذاري .....حذاري ....حذاري .....حذاري ....حذاري ..... الحـــــــــــــوار هو الحل 👍🇹🇳👍 الحـــــــــــــوار هو الحل 👍🇹🇳👍 .....و بدون غلق الطريـــــــــــــــــــــــــــــق وايقاف الانتــــــاج واجهــــــــــــــاض ثورة سلمية مستمرة...فالشارع والطريــــــــــــــق ملك الشعب والأمن والجيش ساهران على راحة المواطنين وحماية الشارع والممتلكات...........فكيف تنجز المشاريـــــــــــع أمام الإستفـــــــــــــزاز و الهمجية......وكفانا شعبويــــــــات وجهويـــــــــات فكلنا تـــــــــــــــونس كلنا تـــــــــــــــونس....... الحوار و لا غير الحوار الحوار و لا غير الحوار الحوار و لا غير الحوار 🗣 ⚖ 🗣 ⚖ 🗣 ⚖ 🗣 ⚖

Abid_Tounsi  (United States)  |Lundi 22 Mai 2017 à 16h 36m |           
حذار من هذا التهور... ليس في صالح أحد غير اللوبيات المارقة

Reflect  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 15h 57m |           
اينما وجدت الثروات حلّت المصائب و الحروب
سؤال : هل نحن اعتبرنا و استخلصنا الدرس من غيرنا بما فيه الكفاية .. أضن نعم .. و ستحَلّ هذه الأزمة بنجاح و برضاء كل الأطراف انشاء الله

Srettop  (France)  |Lundi 22 Mai 2017 à 15h 45m |           
بما أن دولة القانون لا تملك عصاة سحرية لتلبية طلبات المحتجّين بين عشية وضحاها، يجب عليها أن تتحمل مسؤليتها في إعادة الأمن والهدوء أمام ما يبدو أقرب إلى المؤامرة منه الى الإنتفاضة العفوية.

Chebbonatome  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 14h 52m |           
نداء للحكومة ان تتعقل و حل الازمة بالحوار النزيه

Bensa  (France)  |Lundi 22 Mai 2017 à 14h 52m |           
Personne ne viendra investir a tataouine
même les personnes originaires de tataouine préfère investir au sahel, à Tunis et beaucoup plus en france

Omarelfarouk  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 14h 47m |           
رحمه لله ورزق أهله الصبر. دمه في رقبة من دفعه إلى التهلكة.

Chebbonatome  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 14h 36m |           
منذ الاستقلال المزعوم و اهالي تطاوين يواجهون الموت في القضاء على اليوسفيّة الى ملحمة تأميم الثروات و على يد نفس المسؤول

Mandhouj  (France)  |Lundi 22 Mai 2017 à 14h 27m |           

Mandhouj (France) |Dimanche 21 Mai 2017 à 14h 33m | Historique de mandhouj

بكل رصانة ، بكل تعقل .. يجب الذهاب إلى تغيير السياسات .. هذا ليس فوضى ، و انما دعوة متعقلة ، سلمية ، لتقوم الحكومة بنقد ذاتي عميق ، لا يتجاهل ما يفكر فيه الناس .. ثم الذهاب بكل عزيمة هادئة لكن ثابتة ، إلى تغيير السياسات و رسم مسار الحلول السياسية .. وجود الشعب في الشارع هو فرصة للحكومة .. لم نقول إعتصام التغيير من بنزرت لتطاوين ، لا ننقلب النظام ، لا ننقلب على نتائج الصندوق .. إنما ندفع الحكومة (الأحزاب الحاكمة )، لتوسع حكومة الوحدة الوطنية ،
حتى
تتمكن من إرساء سياسات جديدة عبر أجندة واضحة و ممكنة ، يكون محواها:

- التعامل بما فيه إمكانيات لترشيد السياسات اليومية (على مستوى الصحة العمومية ، على مستوى إستكمال العام الدراسي و الإستعداد للسنة الدراسية القادمة على مستوى البرامج كما على مستوى التهيئة للمدارس ، المعاهد التي ستستقبل التلاميذ في سبتمبر، على مستوى السيطرة على السوق ، على مستوى تفعل كل ما يمكن في الحرب على لوبيات الإحتكار ، ترشيد الواردات و تفكيك اللوبيات المضرة بالاقتصاد الوطني ، على مستوى تزويد المدن ، القرى الأرياف ، ... بالماء الصالح للشراب ،
على مستوى موسم الحصاد ، على مستوى الحرب على الارهاب ، على مستوى آليات حماية الطفولة ، كما الشيخوخة ، على مستوى تفعيل برنامج فرصتي ، عقد الكرامة كما هو ممكن ،


- وضع السياسات الأساسية (عبر كل التوافقات اللازمة) لفتح مسار إستكمال المسارات . و هنا حقيقة سيبدأ التغيير ، الذي هو المسار الحقيقي لفتح أبواب الاستثمار و التنمية ...


الكلام يطول ، و الله يعطينا العقل .

Jamjam  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 14h 26m |           
Mandhoujle le fonds c'est cinquante millions de Dinars et pas cinquante mille dinars . que peut faire le gouvernement ? ces jeunes veulent 20% des revenus petroliers et des milliers d emplois dans les champs petroliers , alors que ces champs sont deja satures de Personnel recrutes apres la revolution. la solution est a long terme , il faut creer des projets prives durables , l ETAT est confronte a des problemes economiques . Elle a fait des
propsitions realistes selon ses capacites mais les extremistes et ceux qui verse l huile sur le feu n ont pas accepte . il na ya pas de solution miracle malheuresement , il ya des opportunites de travail dans l agriculture , les petits projets mais ces jeunes chauffes a blanc veulent des salaires provenant des revenus petroliers

Nourammar  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 14h 23m |           
لك الله يا تونس يموت الزوالي باش اعيش البرواجزي والغني والمفسد لسرق ولنهب ونزيد نسامحوه من فوق

Sarih  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 14h 23m |           
باب نات عنوان الخبر غير واضح عن او عن غيرقصد فهو غير بريئ رغم إلي الاحداث وتسلسلها واضح

Falfoul  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 14h 12m |           
بارونات الفساد متاع رادس هي التي تؤجج الوضع في الكامور و أموال كبيرة على الخط لغرس المندسين في الإحتجاجات و حثهم على تعنيف الجيش و الأمن...

Mandhouj  (France)  |Lundi 22 Mai 2017 à 14h 12m |           
مع الأسف هذا التصعيد !

شخصيا لم أفهم موقف الحكومة منذ بداية الاحتجاجات .
خلاصة :
- قيام احتجاجات ،
- الحكومة طرحت حلول لتشغيل عدد معين حالا ، ثم عدد آخر مستقبلا .. مع 50 ألف دينار لصندوق التنمية ..
- أبناء الاعتصامات ، تطالب بعدد أكبر للتشغيل حالا .. مع 100 ألف دينار لصندوق التنمية ..

النتيجة الاشكال لم يحل.. الاحتجاجات متواصلة.. الحكومة بموقفها أنها ما دامت الاحتجاجات سلمية، ليس هناك اشكال في تواصلها (خطاب الشاهد أثناء ندوة الولاة ).

بالنسبة لي ، هناك فهم واحد موضوعي لخطاب الشاهد : كسروا رؤوسكم ، ليس هناك حلول أخرى . و هذا أكبر استفزاز للمحتجين .. هم لم يأتوا ليبقوا في حالة إعتصام كل السنة .. و طبيعي جدا أن يغضب بعضهم و يقع التصعيد ... اللعب بالأعصاب (jouer sur les nerfs ) ليست مهمة الحكومة ، لكن هذا ما فعلت .

شخصية ، قلت أن الحل يجب أن يكون سياسي .. في إطار مشروع تنموي متكامل .. حتى لو لا يكون هناك تشغيل كثير من الناس اليوم ، الجميع سيقبل بالافق المفتوحة عبر البناء التنموي المطروح على الأجندة .. لماذا لا نذهب لتغيير النظر للاحتجاجات، و لتغيير السياسات ؟ ما المانع ؟

أعتقد أن الكثير من العقلاء قدموا محاولات معقولة للخروج من المأزق ، لكن مع الأسف الحكومة غير قادرة للإستماع ، و للدخول في ديناميكية تكون في مصلحة الجميع ... ورقة قرطاج أصبحت ميتة .. كثير من الذين امضوا عليها هربوا .. الحكومة لتكون فاعلة في إطار تحقيق الأهداف التنموية و الإصلاحات المرجوة ، و أن تؤسس لآليات جدية في الحرب على الفساد و بسط اليد على السوق يجب أن يكون لها مساندة سياسية قوية ، و حماية سياسية لكل الوزراء .

الآن ما الفعل ؟

MOHAMEDAHMED  ()  |Lundi 22 Mai 2017 à 13h 47m | Par           
كل سياسي يتجرأ أن يقول أن هذه الاحتجاجات سلمية ولا يدين بقوة قطع الطرقات وتعطيل الإنتاج والاعتداء المقصود على رموز السلطة من أمن وجيش فهو مجرم في حق الوطن وواجب التشهير به

Jamjam  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 13h 47m |           
A ceux qui ont verse l huile sur Feu Bravo voila le resultat de vos conneries

Falfoul  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 13h 45m |           
هذا الصباح: أذن وزير العدل غازي الجريبي، للنيابة العمومية بفتح تحقيق في ملابسات وظروف تصريحات عماد الطرابلسي، التي كشف عنها في إطار جلسة الاستماع العلنية لهيئة الحقيقة والكرامة التي خصصت حول الفساد، وفقا لما أكده مصدر من وزارة العدل لحقائق أون لاين.
فهمتو علاش هجمت الدهماء على الجيش و مشاو يشكرو في المنشأة النفطية ... هي محاولة لثني الدولة عن تفكيك مكينة الفساد و التهريب ...


Bensa  (France)  |Lundi 22 Mai 2017 à 13h 33m |           
Manifestants pacifiques:
ils brûlent , ,ils détruisent, ils volent..
ils attaques la police et l’armée,
ils veulent détruire le pays comme nos voisins libyens..
ce sont les barons de la contre bande et deach qui profitent de ce climat..


Sarih  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 13h 27m |           
الأمن ولد الشعب إلي يقد في المقهى ويمشي في الشارع العمومي وحدو وإلا مع صغارو ألي يقراو مع اولاد الشعب العياش البسيط إلي يكد ويشقى باش يكون ومعيش صغارة و الحاجات الضرورية علاش تحط الامني في جحيم تأمره و انت في العاصمة يفعل ما يفعل بإسم القانون وعندما يقع المكروه يهز المدرية ويعيش الويل حرام عليكم

Elhammi93  (France)  |Lundi 22 Mai 2017 à 13h 22m |           
واخير بانت سياسة السبسي القمعية و عدنا الي السياسة البايده متاع المخلوع.. تطالب بحق العيش تضرب و تهان وتقتل..ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون إنما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الأبصار...حسبنا الله ونعم الوكيل.رمضان علي الابواب وهم يتموا في اخوتهم..هل العنف هو الحل!!يا دولة!!!!! لقد اشعلتم نارا لن تخمد.

Sarih  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 13h 19m |           
صار الموت الله يرحمو و يصبر أهله منين مازال باش تاقف وآآآآآشكون المسؤول الاول؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

Sarih  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 13h 14m |           
@ raja fattah cpg gafs
ما تحشمش على روحك أنت آآآآآآخر واحد ينتقد الرجال إي سكرو الفانا نسيت أنت قداش قعدت مسكرة معامل الفسفاط من شهر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ وإلا التسكير حرام عليهم حلال عليكم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

Falfoul  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 12h 59m |           
ملاحظة
سؤال بريئ: متى تم الإعتداء على المنشأة البترولية و على الجيش ؟
الجواب: مباشرة بعد اعترافات عماد الطرابلسي و سقوط مشروع المصالحة و تبييض الفساد في الماء ....
لا مجال للشك أن هذه التحركات العنيفة تحركها بارونات الفساد و تهاجم بها الدولة لتركيعها ... أما الأغبياء الذين يهاجمزن جيش بلادهم تاج رؤوسهم و حامي الثورة ما هم إلا بيادق و أغبياء

Radhiradhouan  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 12h 26m |           
عصابات مأجورة أهدافها سياسية تستهدف موارد الدولة!!!
يجب فرض القانون ولو بالقوة !!!
تشغيل العاطلين عن الشغل في شركات بترولية وأخرى وهمية قرارخاطئ يجب العدول عنه !!!

Elhammi93  (France)  |Lundi 22 Mai 2017 à 12h 14m |           
الرخ لا!!!طلاباتكم مفروضة ان كان في تطاوين او قفصة او قبلي فعلي الحكومة ان تفي بوعودها اعضاء البرلمان كلهم لهم وظيفتان او اكثر وحدث ولا حرج على الوزراء ووووو..... وبابا عيله في الجنوب يحب الخدمة باش يعيش هو وصغاره...والاخر يقول تحريض سياسيي ووو

PATRIOTE1976  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 11h 51m |           
?لمادا استهدف المعتصمون الشركات الطاقية
لانهم يعتقدون انها شركات ناهبة
?مادا فعلت السلطة لتبديد الشكوك
لا شيء سوى استعمال اللغة الخشبية
?ادا من المسؤول عما الت و ستؤول اليه الاوضاع
قطعا السلطة السياسية الحالية و على راسها رئيس الجمهورية و رئيس الحكومة
?ما الحل
مصارحة الشعب بحجم ثرواته و اضفاء الشفافية على حوكمتها و طرق التصرف فيها باجراءات استعجالية و صادمة و ناجعة او الاستقالة

مع العلم و ان الحلول الامنية لن تجدي نفعا في الضروف الحالية

Falfoul  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 11h 45m |           
كانو محترمين و كان كل التونسيين معهم ومع مطالبهم و نظالاتهم مثل كل الفئات المناظلة في تونس من أجل العدالة الإجتماعية و مقاومة الفساد ...لكن أصبحو مجرمين منذ أن سولت لهم أنفسهم استعمال العنف ضد منشآت الشعب التونسي و ضد وجود الدولة التونسية و ضد الجيش حامي الثورة ... أعتقد أن من يحركهم هم بارونات الفساد من الكناطرية ليس لهم أي ذرة من الوطنية من يستهدف وجود الدولة و الجيش فهو إما غبي أرعن و عميل خائن

Elghazali  (France)  |Lundi 22 Mai 2017 à 11h 40m |           
ATTENTION ,ATTENTION , Restez calme pour éviter une guerre civile.
Daech commence toujours par prendre les puits du petrol pour financer son terrorisme.les khouajiiias veulent mettre le désordre pour permettre à leur terroristes de rentrer de Libye. Allah youster Tounes.

TARAK KLAA  (France)  |Lundi 22 Mai 2017 à 11h 23m |           
Il s'agit d'une guerre , une guerre contre les fauteurs de troubles , les saboteurs , les traîtres à leur pays.
Les dégâts qu'ils occasionnent à notre pays sont de la même ampleur que ceux qui seraient provoqués par des bombardements.
Voilà 6 ans et demi que dure ce manège , que tout est fait pour paralyser l'économie et faire fuir les investisseurs , et ils osent encore venir se plaindre qu'ils n'ont pas de travail ?!
Mais à qui la faute ?!
Cette agitation sociale dans la mesure où elle s'éternise ne peut qu'avoir des conséquences catastrophiques non seulement pour les supposés protestataires , mais aussi et surtout pour le peuple tunisien tout entier , et cela les protestataires le savent bien mais font semblant de l'ignorer.
Qu'un pays soit empêché à ce point de se développer et d'exploiter ses ressources , c'est vraiment scandaleux et criminel.
Carte blanche à l'armée pour ramener l'ordre et neutraliser ces ennemis de la nation !!.

Jamjam  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 11h 00m |           
Savez-vous que quand on arrête un puits pétrolier, on risque de perdre la production de puits a jamais. Certains puits ne peuvent plus produire aucune goutte de pétrole après un arrêt . Donc ce que essayent de faire ces hors la loi en toute ignorance, c'est détruire l’économie du pays. Un puits coute 20 Millions De dollars ( 40 Milliards de nos millimes ), le perdre c’est une catastrophe . ce que veulent faire ces jeunes inconscients, c’est
du banditisme et du terrorisme. Un puits a été perdu au champ de Didon en 2016 à cause d’une grève avec arrêt de production. Il faut protéger les intérêts du Peuple Tunisien, les champs pétroliers appartiennent au peuple Tunisien ……. Assez de régionalisme. L’ETAT doit utiliser la force, le dialogue n a servi a rien, se sont des extrémistes qui avec un agenda cachée .ils veulent accaparer les revenus Pétroliers du Sud et se la couler douce
. C’est la mentalité des tribus tant combattu par Bourguiba après l’indépendance

Mnasbad  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 10h 30m |           
Envoyer les militaires a la douane c'est plus benefiques et rentables

Bensa  (France)  |Lundi 22 Mai 2017 à 10h 24m |           
Stop c'est de l'anarchie totale
c'est le tour des autre régions pour faire tomber le gouvernement et détruire le pays
- Béja plus de blé
- tout le nord couper l'eau et fermer les barrages
-le sahel plus de production
- sidi bouzid arrêter de produire les fruits et légumes...


Bakha  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 10h 04m |           
Bjr

a tous les commentateurs brabi koulouli ou vous étiez pendant les années troika quand c choses c passé tous les jours .
a ma connaissance les principes ne varis pas en fonction des gouvernement
merci
ps:je suis contre ce qui se passe Tataouine.

Hetler  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 09h 14m |           
البلاد الله يربح ...بما أن الكناترية و المهربين و الذين يمررون السموم و الأسلحة لتدمير البلاد والعباد أصبحوا يصولون و يجولون و يحكمو بأحكامهم و يستقوون على الأمن و الجيش ويقولون إحتجاجات سلمية و هم في الواقع يبثون الفوضى لغايات دنيئة و لتنشيط ميدان الإرهاب و التهريب....فلا عاش في تونس من خانها ..تحيا تونس

Oceanus  (Spain)  |Lundi 22 Mai 2017 à 08h 53m |           
Ca n a rien a voir avec les greves.ces gens sont paye pour faire regner le desordre.il faut arreter ceux qui sont derriere beaucoup de choses a tataouine et qui servent des cotes suspectes.

Ckhalled  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 08h 52m | Par           
تصحيح: سكان تطاوين لا يطالبون بالتنمية بل يطالبون بموارد الصحراء لهم وحدهم وحرمان المجموعة الوطنية منها . اما الشعارات الاخرى فهي للتمويه. انها الجهويات المقيتة التي اضحت تهدد كيان لوطن. لذلك وجب الانتباه وعدم الانسياق وراء الشعارات الخادعة

Aideaudeveloppement  (Tunisia)  |Lundi 22 Mai 2017 à 08h 08m | Par           
Bonjour qu'est ce que vous voulez. Arrêtez vous. Il faut rétablir l'ordre. Il ya des perturbateurs qui veulent le désordre et faire faillite au pays. Svp les sages de Tataouine soyez vigilants cordialement





المساواة في الميراث
Voter


En continu
Indicateurs Banque Centrale


  






Radio Babnet Live: 100% Tarab


Derniers Commentaires