مبروك كرشيد: قيس سعيد ألغى الفصل 80 بمقتضى قرارات 22 سبتمبر



قال النائب في البرلمان مبروك كورشيد في مداخلة على قناة التاسعة ان الرئيس قيس سعيد بقراراته في 22 سبتمبر وبإصدار المرسوم 117 ألغى الإجراءات الاستثنائية والفصل 80.

وأضاف كورشيد " الجميع أيد قيس سعيد في 25 جويلية لكن المشكلة انطلقت في 22 سبتمبر بالعمل على إلغاء الدستور والاحتفاظ فقط بالباب الاول وباب الحقوق والحريات وهنا انطلقنا في الأخطاء".
وتابع كورشيد " رفض المرسوم 117 لا يعني ابدا اننا ضد 25 جويلية الذي كان ضروريا".


يشار الى ان الرئيس قيس سعيد كان قد اعلن عن تفعيل الفصل 80 من الدستور واتخاذ اجراءات استثنائية في 25 جويلية 2021 والتي تم بمقتضاها تعليق اعمال مجلس نواب الشعب واعفاء رئيس الحكومة هشام المشيشي وعدد من الوزراء

كما اصدر رئيس الجمهورية في 22 سبتمبر امرا رئاسيا (عدد117) تضمن تدابير استثنائية جديدة تتعلق بممارسة السلطة التشريعية وتدابير خاصة بممارسة السلطة التنفيذية، فضلا عن مواصلة تعليق جميع اختصاصات مجلس نواب الشعب، ومواصلة رفع الحصانة البرلمانية عن جميع أعضائه، ووضع حد لكافة المنح والامتيازات المسندة لرئيس مجلس نواب الشعب وأعضائه والغاء الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية مشاريع القوانين.


Commentaires


2 de 2 commentaires pour l'article 236763

BenMoussa  (Tunisia)  |Jeudi 25 Novembre 2021 à 17h 15m |           
القول بان "الجميع أيد قيس سعيد في 25 جويلية"هو كذب وافتراء وخسة عقل

Ra7ala  (Saudi Arabia)  |Jeudi 25 Novembre 2021 à 09h 48m |           
من رضي بالإنقلاب عليه تحمل التبعات، لكنكم قبلتم بالإنقلاب لإزاحته حركة النهضة ورفضتم ما حدث بعده لأنكم لم تنالوا نصيبكم من الغنيمة