بعد تصريحات ''شوشو'': حركة النهضة تدعو النيابة العمومية إلى التحرك

Mercredi 20 Novembre 2019



Mercredi 20 Novembre 2019
باب نات - على إثر التصريحات التي قام بها المدعو يوسف بن سالم المعروف ب"شوشو" في إحدى الإذاعات بما يفيد الاعتراف بالتخطيط المسبق لمحاولة قتل الكاتب العام المحلي بالوردانين حرقا خلال الانتخابات البلدية مع ذكر عديد الجرائم الاخرى المرتكبة من نفس الجهة، تدعو حركة النهضة النيابة العمومية لتتبع الذين دعوا وحرضوا على ارتكاب هذه الجرائم.
كما تعلن توجهها للقضاء وتتبع كل الضالعين في هذه المخططات الإجرامية.

وكان يوسف بن سالم المعروف بشوشو قال الأربعاء 20 نوفمبر، أنه قام مع مجموعة من الشباب بسكب البنزين على عضو قائمة حركة النهضة الفائزة في انتخابات بلدية الوردانين زهير قريسة تم بأمر من رجل الأعمال لزهر سطا.


وصرّح شوشو لإذاعة نجمة أف أم بأن لزهر سطا سعى إلى تعطيل تركيز المجلس البلدي بالجهة .

وقال شوشو إنه تم إيقافه والشباب الذين قاموا بالعمل لمدة أسبوع فقط مشيرا إلى أن هناك قاضيا طمأنهم ووعدهم بأنه لن يتم سجنهم.


يذكر أنه تم في جويلية 2018 سكب البنزين على زهير قريسة والتهديد بحرقه ومنعوه من دخول مقر بلدية الوردانين لمباشرة عملية تركيز المجلس.
وكان قريسة صرّح بأن العملية مدبرة ومفتعلة وغايتها تعطيل تركيز المجلس البلدي.

اقرأ أيضا: شوشو: رجل الأعمال لزهر سطا أمرنا بتصفية القاضي في قضية اسمنت قرطاج إذا لم يحكم لصالحه

وكانت النيابة العمومية بالمنستير أصدرت يوم 4 جويلية 2018 بطاقات إيداع بالسجن في حق ثلاثة أشخاص تورطوا في منع تنصيب أعضاء المجلس البلدي المنتخب بالوردانين من ولاية المنستير.

وأشار مصدر قضائي أنذاك إلى أن وقائع هذه القضية تعود إلى يوم 29 جوان 2018 حيث عمدت مجموعة من الأشخاص إلى الاعتصام أمام مقر بلدية الوردانين، واستعملت قوارير بلاستيكية معبأة بمادة البنزين لتهديد كلّ شخص بما في ذلك الأعضاء المنتخبين في حال الدخول إلى مقر بلدية الوردانين، ووقع رش أحد أعضاء المجلس البلدي المنتخب بالبنزين وقاموا بإحداث الهرج والتشويش.





  
  
     
  

rtt-57e82787ed765d35b35a286918e7fb71-2019-11-20 22:12:26






13 de 13 commentaires pour l'article 193045

Weldtounes  (Tunisia)  |Jeudi 21 Novembre 2019 à 11h 38m |           
يا اولاد الكلب سيتحرك الاعلام لتبرئة ساحة المجرمين و اتهام النهضة بمحاولة زعزعة امن البلاد. الله يهلكم وينو بو غلاب علاش بلع لسانو

Keyser3050  (France)  |Jeudi 21 Novembre 2019 à 11h 17m |           
أتدرون ما الّذي خرّب الوطن العربي؟ هو عجلة القبول و الهتف العربي لأخبار بدون إثبات و تيقّن. أمهلوا حتى تعرفوا صحته. فقد كان ممّن يدّعون بحماية الثّورة و قد أدّى اليمين بأن يسهر على حماية أمن الدّولة و رغم ذلك لم يكن وفيّا له و ساهم في جمع شباب لخلق الشّغب و الفتن و غيرهما من أعمال تمزّق وحدة الأمّة التّونسيّة. كما أنّه يعتذر فقط للوردانين و لا للشّعب التّونسي الموحّد. على كلّ حال نشكره على ما أدلى عليه و نشكر الإعلام التّونسي على القيام بواجبه
على أحسن ما يرام. نترك للقضاء العسكري و المدني التّثبّت و الحكم في ذلك.
أعوذ بالله من الشّيطان الرّجيم
بإسم الله الرّحمان الرّحيم
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ (6)

ذكرى من الحجرات

Karimyousef  (France)  |Jeudi 21 Novembre 2019 à 10h 53m |           
Ce monsieur dit beaucoup de choses très inquiétante et le peuple a le droit de connaître la vérité.ce monsieur doit être protégé pour qu'il ne soit pas éliminé.
On veut la vérité telle qu'elle est ni plus ni moins.

Karimyousef  (France)  |Jeudi 21 Novembre 2019 à 10h 46m |           
Certes le terrorisme ,ces dernières années est l'œuvre des jihadistes.
Mais le témoignage de ce monsieur est extrêmement préoccupant.
Asperger quelqu'un d'essence et passer uniquement une semaine en prison, où est la justice.
Embrigader un bataillon de voyous pour semer la panique et l'insécurité lors d'un match de football pour maintenir le pays dans un état de tension,cela profite à qui.
Lorsque des conseillers de l'ancien président collaborent avec des voyous,il est où l'état de droit et le respect des institutions.
Des juges menacés de mort....
En tout cas beaucoup de choses vont monter à la surface et la vérité éclatera.

Slimene  (France)  |Jeudi 21 Novembre 2019 à 10h 05m |           
@ karimyousef.le terrorisme en Tunisie, comme en France d’ailleurs,est islamiste essentiellement.En France il y a eu un attentat contre une mosquée faisant deux blessés et une multitude d’attentats islamistes faisant des centaines de morts en pleine rue!!!!

Nouri  (Switzerland)  |Jeudi 21 Novembre 2019 à 10h 04m |           
الله يقدر الخير على تونس، دخلنا منعرج خطير واستيقضت تونس بأن الجرائم كانت تنظم بقصر قرطاج الذي جعله السبسي وكر للفساد حسب معلومات الاعلامي مقداد الماجري.
المتهمون هم وزراء واعلاميون ورجال أعمال وأمنيون وقضاة .... بمعنى سلطة كاملة تعمل كالعصابة وتتمسك بأساليب الحكم.
كيف سيتم المعاملة معهم ؟ وكيف ستخرج تونس بسلام بدون ضرر ؟
المسألة صعبة للغاية لان جذور هذه السلطة الموازية تصل اعماق كل المؤسسات فهل هذا هو سبب قبول النهضة بقانون المصالحة الذي طلبه السبسي من الغنوشي ؟
على كل حال ان شاء الله الرئيس قيس سعيد بحكمته وشجاعته يجد كيف التعامل مع هذه الملفات لكن الاكيد هو بإعانة وزراء داخلية وعدلية لهم كذلك الشجاعة لتنفيذ القرارات.

Karimyousef  (France)  |Jeudi 21 Novembre 2019 à 09h 04m |           
Alors qu'elle est la position de l'UGTT ,de la jabha et des autres partis de ces crimes mafieux.

Karimyousef  (France)  |Jeudi 21 Novembre 2019 à 08h 46m |           
خطاب الرئيس قيس سعيد في الوردانين لم يشر ابدا الى هذه العصابة و تحدث عن الارهاب بصفة عامة .كان عليه ان يسمي الاشياء باسماءها.

Karimyousef  (France)  |Jeudi 21 Novembre 2019 à 08h 41m |           
على رئيس الدولة قيس سعيد استدعاء مجلس الامن القومي.بحيث الباجي قاءد السبسي كان العوبة في يد عصابة استغلت كبر سنه.

Biladi2012  (Tunisia)  |Jeudi 21 Novembre 2019 à 08h 39m |           
متى سيق التحقيق مع هذه العصابات ومتى سيقع محاكمتها؟
لماذا كل هذا السكوت من الجهات المسؤولة والتراخي في تطبيق القانون؟

Sarra2012  (Tunisia)  |Jeudi 21 Novembre 2019 à 08h 36m |           
Les médias nous ont fait croire durant neuf ans que la justice est manipulée par ennahdha.
aujourd'hui on découvre qui manipule les juges!!!
où sont les merdias????

Lechef  (Tunisia)  |Jeudi 21 Novembre 2019 à 08h 19m |           
La lutte farouche contre la corruption est plus que nécessaire. Elle ne devrait pas s'arrêter,
Mais, la priorité des priorités est l'amélioration des conditions de vie des citoyens, l'amélioration de la situation socio-économique, le chômage, la cherté de la vie ....Voilà l'essentiel !

Selsebil  (France)  |Jeudi 21 Novembre 2019 à 07h 21m |           
Déclarations des plus flippantes. Cela se passe en Tunisie et ce à cause de certains hommes d'affaires qui n'ont aucun scrupule pour tuer de sang froid des innocents... Où est la justice?????






En continu


الأربعاء 11 ديسمبر 2019 | 14 ربيع الثاني 1441
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
18:38 17:05 14:45 12:19 07:21 05:49

13°
14° % 62 :الرطــوبة
تونــس 13°
3.1 كم/س
:الــرياح

الأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
14°-1316°-1117°-1118°-1419°-12








Derniers Commentaires