وزير الداخلية الألماني يصف هجوم هاناو بـ''الإرهاب العنصري''

Photo Archives/ credits Farahim Gasimov Pixabay


الأناضول - برلين -

وزير الداخلية هورست زيهوفر حذر من أن الخطر الذي يشكله التطرف اليميني ومعاداة السامية والعنصرية في ألمانيا مرتفع للغاية




وصف وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر، الهجوم الذي وقع في مدينة هاناو، بـ"الإرهاب العنصري".

جاء ذلك في مؤتمر صحفي ببرلين، الجمعة، حيث حذر من أن مستوى الخطر الذي يشكله التطرف اليميني ومعاداة السامية والعنصرية في ألمانيا مرتفع للغاية.

وأضاف أن الجريمة التي وقعت في هاناو "هجوم إرهابي بدافع عنصري على نحو قاطع".

وأردف: "سنزيد من التواجد الأمني في كافة أنحاء ألمانيا، ونقوم بتشديد الحراسة على المنشآت الحساسة، خاصة المساجد".

كما لفت إلى أن وزارة الداخلية ستوفر أيضا تواجداً مكثفاً للشرطة الاتحادية في محطات القطارات والمطارات والمناطق الحدودية.

ووقع هجوم مسلح مزدوج في هاناو بألمانيا، الأربعاء؛ أسفر عن مقتل 9 أشخاص بينهم 5 أتراك، وإصابة 6 بجروح.

وعقب الهجوم، داهمت قوات الأمن الألماني منزل الإرهابي "توبياس.ر" 47 عاما؛ وعثرت على جثته وجثة والدته البالغة 72 عاما.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 198439