ما حقيقة مقابلة لطفي براهم لبن علي في السعودية؟؟

Vendredi 02 Mars 2018



Vendredi 02 Mars 2018
بقلم: شكري بن عيسى (*)

لم تثر منذ سنوات زيارة خارجية لغطا وتساؤلات، مثل الذي أثارته زيارة وزير الداخلية لطفي براهم للسعودية ، ولم يكن موضوع الغرابة في الغياب أثناء الازمة العميقة التي خلفها حصار نقابة امنية لمحكمة بن عروس الابتدائية، والاتهامات التي وجّهت للداخلية بالتغاضي على منتسبيها في ممارسات تمرّد واضحة على القانون والدولة، بل في الزيارة في ذاتها في طولها وغياب معطيات حولها، وخاصة المقابلة الغريبة مع ملك السعودية شخصيا، في خروج مثير عن العرف الدبلوماسي، ما جعل الجميع يتساءل عن الخفايا والاسرار والخلفيات، التي قدم حولها قبل الثلاث ساعات (منذ قرابة الرابعة بعد الزوال) الحساب المعروف على تويتر "مجتهد" مجموعة من التدوينات المتتالية ، وصلت في مجملها الى 13 تدوينة، يتهم فيها السلطات السعودية وبراهم بمتابعة مخطط سعودي لعودة المخلوع، وذلك دون تلقي لحد اللحظة تكذيبا تونسيا رسميا، ولا تفاصيل عن زيارة بقيت لحدّ اللحظة في خانة اللغز المثير.


الحساب المعروف باطلاعه على عديد المعطيات السياسية والامنية والاستعلاماتية، المتعلقة بالانظمة الخليجية، وعادة ما تكون الى ما دقيقة وتحمل حدّ معيّن من المصداقية، اعتبر أنّ مقابلة وزير الداخلية التونسي لوزير الخارجية السعودي، وايضا مقابلته للملك سلمان بن عبد العزيز لم تكن سوى للتمويه والتغطية على حقيقة الزيارة، معتبرا براهم من الشخصيات المساهمة في "برنامج" (إعلامي سياسي أمني لإقناع الشعب التونسي أن الوضع تحت حكم بن علي أفضل بكثير مما عليه الآن ويمارسون هم والإمارات نفوذهم المالي هناك لتهيئة الشعب التونسي لذلك)، وذلك في اطار سياسة لمحسوبين على المخلوع متواجدين اليوم في السلطة في تونس عبر الدولة العميقة.

حساب "مجتهد" الذي خلص الى انّ زيارة براهم "أمنية" بامتياز، واعتبر أنّ مقابلة الملك ووزير الخارجية السعودية لم تكن الاّ غطاء لاعطاء الزيارة قيمة سياسية، لأنّ براهم لا يمكن بحال ان يمثل الخارجية التونسية، اعتبر أنّ التعتيم خاصّة في الاعلام التونسي على الزيارة والاكتفاء بترداد الخبر من وكالة الاعلام السعودية، لاعتبار المقابلة التي تمت مع بن علي، وهو ما يؤكّده خاصة "طول المدّة" للزيارة الذي يفسّر اللوجستيات المعقّدة في مثل هذه المقابلات خاصة.

حساب "مجتهد" اعتبر أنّ ما حصل يدخل ضمن محاولة للقادة السياسيين المحسوبين على الرئيس المخلوع بن علي والموجودين حاليا في السلطة، الذين سعوا الى تلطيف الجو بعد أزمة الطيران الاماراتي، التي أجّجت الأجواء بين تونس وحلف الامارات-السعودية-مصر، الذين يحبّون اسلوب "التركيع" لمن يخالفهم، وبرمجوا (اي التونسيين) جملة من الترضيات عبر السعودية بمدخلين، كان وزير الداخلية التونسي محورهما، "التعاون مع ابن علي المقيم في السعودية" من جهة و"التخلي عن زعم تفوق تونس في محاربة الإرهاب والتظاهر أنهم يستطيعون التعلم من السعودية التي تروج لنفسها أنها رائدة في ذلك وتستقبل وفودا غربية يتعلموا منها محاربة الإرهاب" من أخرى.

وهو حسب حساب "تويتر" الشهير، ما لقي هوى لدى هذه الدول المتعجرفة وخاصة السعودية، والتدوينات وردت فيها تفاصيل أخرى ، ولكن الاشارة كانت واضحة حول أمل آل سعود في عودة بن علي للحكم، وتبنيها مع الامارات الترويج اعلاميا وسياسيا بنفوذ مالي لعودته للسلطة، واقناع الشعب التونسي ان حكمه أفضل بكثير مما عليه الان، وانخراط براهم في البرنامج تمت الاشارة اليه بوضوح.

وبالفعل ما كان لهذه الاخبار ان تتسلل، وما كان للتخمينات والتساؤلات ان تتصاعد، لولا التعتيم الكبير الذي رافق الزيارة، وما حث بها من شبهات عميقة، وغرابة في توقيتها ومدتها ومكوناتها ومحطاتها، من وزارة سيادية وجب ان تكون نشاطاتها واضحة، واعلام المواطن بما تقوم به قياداتها، في وقت صارت فيه السيادة الوطنية "على قارعة الطريق"، والمخططات والاستراتيجيات الداخلية والخارجية على قدم وساق لعودة المنظومة القديمة للاطباق على الحكم!!

(*) قانوني وناشط حقوقي


  
  
     
  
festival-7e686a8d7f92ab79acac5381454e31af-2018-03-02 20:17:44






15 de 15 commentaires pour l'article 157039

Mandhouj  (France)  |Samedi 03 Mars 2018 à 20h 04m | Par           
أين وصلت قٰضيۃ مساءلۃ وزير الداخليۃ ؟ و هل من أخبار علی لقاءه ببن علي المجرم قاتل المواطنين في عديد المحطات من حكمه و لما كان في وزارۃ الداخليۃ ؟ متی ستهتم العدالۃ بملفات القتل التي إقترفها هذا المجرم الهارب ؟

Radhiradhouan  (Tunisia)  |Samedi 03 Mars 2018 à 13h 05m |           
الدولة العميقة تتفكك ولن يعود لها وجود بعد إنتخابات 2019 !!!

Selsebil  (France)  |Samedi 03 Mars 2018 à 07h 12m |           
Il faut tout simplement traduire en justice cet homme qui s’avère de connivence avec les Emirats et l'Arabie saoudite afin de faire revenir Ben Ali, qu'il soit maudit, et tout cela pour que ce dernier oeuvre et protège les intérêts des producteurs de chameaux dans un pays largement endetté et presque en faillite.

Chebbonatome  (Tunisia)  |Samedi 03 Mars 2018 à 00h 19m | Par           
لطفي براهم وزير داخلية لدى الدولة العميقة

Mandhouj  (France)  |Vendredi 02 Mars 2018 à 22h 45m | Par           
السيد براهم ماذا يقول عن الغزوۃ ؟ السيد براهم و القادۃ الأمنيين الكبار هل هم في تواطیء مع النقابات الأمنيۃ ؟ يجب إعادۃ بناء وزارۃ الداخليۃ . يجب تفكيكها حتی لا تتغول و تصبح من جديد صانعۃ الإنقلابات و الموءامرات كما كانت في عهد بورقيبۃ و بن علي.. بعد الثورۃ طالبنا بتفكيك وزارۃ الداخليۃ و تعويضها بكتابات دولۃ .. هذا نصبح نطالب به اليوم .. الثورۃ المضادۃ يجب أن تفهم أنها لن تنتصر أبدا.. و أن الشعب مستعد لتقديم ماءات الشهداء.. السيد براهم ماذا تريد ؟ حرق البلاد أو بعث البلاد لمحرقۃ ؟ الإستقالۃ حفظ للشرف.. إحفظ شرفك و كرامتك و كرامۃ الأمنيين الشرفاء , أحسن لك .

Nouri  (Switzerland)  |Vendredi 02 Mars 2018 à 22h 38m |           
اقالة المدير العام للامن الوطني، والمدير العام للامن العمومي على خلفية احداث بن عروس

Mandhouj  (France)  |Vendredi 02 Mars 2018 à 22h 28m | Par           
لطفي براهم ظهر فعلا طالوس , متسول , لا يحشم و لا يحيا.. رجل أمن يصبح بيدق بين أيدي سراق الشعوب و إنقلابيين.. هذا يبين فعلا ضعف العقل التونسي , ناقص كثيرا للرجولۃ .. و ﷲ في مكانه لا أبقی في تلك الوزارۃ يوما واحدا .. كيفاش راجل , يقاوم في الإرهاب كان علی رأس فرقۃ حرس من أعظم الفرق الأمنيۃ في العالم , يذهب يقابل كلب قتل شعبه, دون أن يخبر الشعب ! ؟ غريب. المسءلۃ ليست مسءلۃ أمن قومي .. ّكيف يقابله في الخفاء ! ؟ لم أفهم .. هل كل الأمنيين خونۃ ! ؟ أن يقابل بن علي سياسي ميش مشكل , أما أمني يعيش في دولۃ الثورۃ ؟ غريب .. أنتم سيد الآمر لكم مهمۃ سياسيۃ في الدولۃ اليوم.. لكن لا تنسی ما معنی قتل الشعب .. لا تنسی أنك أمني قبل كل شيء.. لا تنسی أن الشعب التونسي له مشكلۃ مع السارق الذي فر .. كيف لك أن تحمل مهمۃ وساطۃ أو حتی مجرد رسالۃ لسارق هرب و أنت الأمني المطلوب منك القبض عليه ؟ أستقيل و لا أحمل الرسالۃ , أستقيل و لا أقابل من قتل شعبه بالكرتوش الحي و تحت التعذيب.. السيد براهم ﷲ يرحم والديك إحفظ كرامۃ و كرامۃ الشرفاء من العاءلۃ الأمنيۃ.. إستقيل و لا ترضی بالذل و لو هددوك.. نحن الشعب نحميك. إستقيل و إحفظ كرمتك و كرامۃ الأمنيين الشرفاء.

Nouri  (Switzerland)  |Vendredi 02 Mars 2018 à 22h 26m |           
تحرك سريع من الحكومة، وخبر عاجل:
اقالة المدير العام للامن الوطني، والمدير العام للامن العمومي .

Mouhamid  (France)  |Vendredi 02 Mars 2018 à 22h 10m |           
محور الشر العربي : الامارات السعودية و مصر، لا يستطيعون الاستغناء عن الديكتاتورية، يجب محاكمة براهم و اجباره على تقديم تفصيل امل للزيارة، هذا بيدق بن علي و اللطيف

Elmejri  (Switzerland)  |Vendredi 02 Mars 2018 à 21h 48m | Par           
على مجلس الشعب مساءلة وزير الداخلية عن فحوى زيارته للسعودية 🗣⚖🗣⚖🗣

Cartaginois2011  (Tunisia)  |Vendredi 02 Mars 2018 à 21h 16m | Par           
المطلوب من الحكومة ومن مجلس نواب الشعب أخذ جميع الاحتياطات وإجراء جميع التحريات وطمانة الشعب في اقرب وقت

Hindir  (Tunisia)  |Vendredi 02 Mars 2018 à 21h 06m | Par           
جميع المؤشرات تؤيد الاستنتاجات الواردة في المقال وتصب في خانة عودة النظام القديم سواء كان ذلك بعودة بن علي أو بدونها. أقول أو بدونها لأني متأكد أنه حتى في حال عدم عودته فإن البديل جاهز. أما عن المؤشرات فإن المتأمل في المشهد السياسي التونسي يمكن أن يلاحظ غياب دور الحكومة الحالية في معالجة الأزمات الأخيرة والتي بدأت تتواتر منذ حلول السنة الحالية: أزمة قطاع التعليم الثانوي و الإعدادي، أزمة الحوض المنجمي، أزمة التصنيفات العالمية في القوائم السوداء، و آخرها أزمة ما يسمى بغزوة بن عروس زيادة إلى عودة أزمة الكامور بقوة. المؤشر الثاني هو هوس التصريحات المخالفة للدستور و التي صدرت عن الأمينة العامة للحزب الدتوري الحر عبير موسي و التي كان من المفروض أن يتقدم رئيس الحكومة في شأنها بشكاية الغاية منها حل هذا الحزب استنادا إلى تصريح مؤسسته القائل بعدم اعتراف حزبها بدستور 2014. المؤشر الثالث هو صدور البيان الغريب عن حزب نداء تونس و الذي يؤكد فيه على أنه لن يسمح مستقبلا بالمساس بالتجمعيين رغم أن هذه التسمية لا يجب قانونا أن ترد في بيان رسمي بحكم حل هذا الحزب قانونيا. المؤشر الموالي هو المراوحة منذ مدة بين من يقول بإقالة الحكومة الحالية حتى من داخل الحزب الحاكم و من ينفي حتى إمكاني تحوير وزاري يفرض نفسه مما يوحي بأن يوسف الشاهد نفسه غارق في عقد صفقة معى القوى الخفية والمتنفذة لضمان دور مستقبلي عند عودة النظام القديم للحكم. كل هذه المؤشرات تتسارع و تؤكد تخمينات كاتب المقال. و على كل حال فإن الحقيقة ستطفو على السطح في القريب العاجل خاصة و أن التغيرات التي نتنبؤ بها يداهمها الزمن بحكم اقتراب الاستحقاق الانتخابي للحكم المحلي و الذي يمكن أن يكون تحولا مفصليا يقضي على آمال كل الذين يسعون إلى إعادة المنظومة القديمة

Mandhouj  (France)  |Vendredi 02 Mars 2018 à 20h 58m | Par           
بن علي لن يعود إلی تونس , لا في خطۃ إنقلاب و لا في خطۃ لست أدري ماذا.. بن علي إذا عاد يعود مسلسل ليحاكم علی جراءم القتل في أحداث 26 جانفي 1978, في أحداث القتل أثناء الإنتفاضۃ في الحوض المنجمي 2008, في عماليات القتل أثناء الثورۃ , في عمليۃ قتل العساس في حادثۃ باب سويقۃ التي إتهم فيها النهضۃ و أعدم بعدها أبرياء, في عمليات سرقۃ المال العام .. و هناك كثير من الأمور و الأحداث الأخری التي لم يحاكم من أجلها.. و القضاء و الداخليۃ يعرفون كل هذا.. من أراد أن يحرق نفسه و البلاد معه يأتي ببن علیو لا يحاكمه.. و كل الخبثاء يعرفون أن الشعب أقوی منهم , و أن الشعب مستعد أن يقدم الشهداء .. يجب أن نعرف أن الثورۃ قامت علی أساس التحرر و أخذ الحقوق , و بناء تونس جديدۃ تكون ديمقراطيۃ , حقوق إنسان إجتماعيۃ , ثقافيۃ و إقتصاديۃ .. نعرف كلنا أننا في مرحلۃ ثورۃ مضادۃ تريد تركيع الشعب عبر إهلاك الإقتصاد ۃ إفلاس الدولۃ , و بناء سطوۃ البوليس من جديد.. يجب أن يفهموا أنهم يتعبون الشعب و أن منامتهم هي منامۃ عتارس.. و و زير الداخليۃ يجب أن يحاكم .. فهو أول وزير داخليۃ بعد الثورۃ يتصرف علی منوال بن علي لما كان وزير داخليۃ.. و هذا نبهنا عنه منذ توليه وزارۃ الداخليۃ.. بوليسي وزير داخليۃ هذه بدعۃ فاسدۃ.. فهو إنسان غير محبوب لدی الشعب و لا أتمنی له أن يری الشعب يبين له عدم إطمءنانه له, لأنه سيظفع الثمن غالي جدا .. يجب تمريره أمام القضاء قبل كل شيء .. و مساءلته أمام النواب و علی المباشر

Nouri  (Switzerland)  |Vendredi 02 Mars 2018 à 20h 49m |           
هل يفعلها لطفي براهم ؟

Nouri  (Switzerland)  |Vendredi 02 Mars 2018 à 20h 47m |           
في مصر اخطء المرسي بتعيين السيسي على رأس وزراة الدفاع، وفي تونس خطء النداء ومعه النهضة بتعيين زميل للطيف وبن علي على رأس وزارة الخارجية.





En continu

الخميس 13 ديسمبر 2018 | 6 ربيع الثاني 1440
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
18:31 17:06 14:46 12:20 07:22 05:50

12°
18° % 71 :الرطــوبة
تونــس 10°
3.6 كم/س
:الــرياح

الأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
18°-1020°-717°-413°-1118°-16















Derniers Commentaires