وزير التعليم العالي يؤكد ضرورة انخراط الجامعات في مسار الحصول على شهائد الاعتماد الدولية

Vendredi 09 Février 2018



Vendredi 09 Février 2018
باب نات - شدد وزير التعليم العالي والبحث العلمي سليم خلبوس اليوم الجمعة، على ضرورة انخراط الجامعات التونسية في نيل شهائد الاعتماد الدولية المسندة من المنظمات والوكالات الدولية، بهدف تطوير منظومة التعليم العالي ودعم دورها في التنمية.

ودعا سليم خلبوس خلال اشرافه على ندوة حول "اصلاح التعليم العالي والبحث العلمي: ترتيب الجامعات التونسية ضمان الجودة والاعتماد وانفتاح المنظومة على المستوى الدولي" رؤوساء الجامعات الى دعم تموقع مؤسساتهم دوليا بتحسين مستوى ترتيبها في التصنيفات الدولية للجامعات.
وأكد أنه لا بديل عن الانخراط في بذل الجهود من أجل نيل الجامعات لشهائد الاعتماد بالارتكاز على ضمان جودة التعليم العالي والنهوض بمستوى الخدمات مشيرا الى أن الجامعات الأوروبية ستفرض بحلول سنة 2023 على غيرها من الجامعات نيل الاعتماد لإبرام شراكات التعاون في مجال التعليم العالي.


واعتبر الوزير أن مستوى ترتيب الجامعات التونسية حقق تطورا خلال السنوات الأخيرة بعد دخول جامعتي تونس المنار وصفاقس، لقائمة الألف جامعة الأولى في العالم في تصنيفي /تي هاش اي/ و /ايراب/ مقابل عدم ادراج أي من الجامعات التونسية في تصنيفي /شنغاي/ و /كي آس/ العالميين.
وكانت جامعة تونس المنار حلت في المرتبة 703 عالميا متقدمة ب 327 نقطة في التقرير السنوي لسنة 2017 لمعهد المعلوماتية المختص حسب الأداء الأكاديمي فيما حلت جامعة صفاقس في المرتبة 752 عالميا متقدمة ب 253 نقطة .

وشدد الوزير على أن تحسين ترتيب الجامعات يفرض دعم انفتاحها على محيطها الخارجي والدولي باعتبارها وجهة علمية للطلبة التونسيين والأجانب مؤكدا توجه وزارته لإعتماد استراتيجية تهدف الى استقطاب الطلبة الأفارقة للدراسة بالجامعات في تونس.

ولفت الى أن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تهدف الى تحقيق ثلاثة أهداف كبرى تتمثل بالأساس في تحسين ترتيب الجامعات ومساعداتها على نيل شهائد الاعتماد الدولي الى جانب تدعيم مستوى التعاون الدولي عبر استقطاب الطلبة الأفارقة للدراسة بتونس وايفاد الكفاءات التونسية لدعم نمو الجامعات الافريقية.
واضاف في هذا الصدد أن وزارته تطمح في أفق سنة 2020 الى بلوغ نسبة تقدر ب 5 بالمائة من الطلبة الوافدين من بلدان افريقية كمعدل من مجموع عدد الطلبة بالجامعات التونسية مشيرا الى أن الطلبة الأفارقة يمثلون حاليا نسبة 5ر2 بالمائة من مجموع الطلبة بالجامعات.
وللاشارة كان وزير التعليم العالي والبحث العلمي قد أعلن في حوار مع ( وات) أنه سيقود خلال الأسبوع القادم وفدا من ممثلي الجامعات العمومية والخاصة إلى أبيدجان عاصمة الكوت دي فوار لتنظيم صالون للجامعة التونسية بهدف الترويج لاستقدام طلبة ايفواريين للدراسة في تونس.
حر


  
  
     
  
cadre-d409d8677bd5fff6b74bfd0a0bf2f3d5-2018-02-09 14:22:59






1 de 1 commentaires pour l'article 155746

Lechef  (Tunisia)  |Samedi 10 Février 2018 à 08h 39m |           
Khalbous vise directement l'international , c'est bon , mais il faut quand même résoudre les problèmes de procédures et de délivrance des diplômes.
Dans ce contexte, les jeunes médecins - étudiants en sciences médicales, internes et résidents - confrontent des problèmes majeurs concernant la nature des diplômes et leurs correspondances aux nombre d'années d'études - puisque , ces derniers demandent des '' diplômes de docteur d'état puis le diplôme correspondant à la spécialisation ''.
L'enchevêtrement des responsabilités et des tâches entre le ministère de la santé et celui de l'enseignement supérieur est un élément majeur de perturbation des procédures de ces jeunes.
L'ère est au travail et uniquement au travail.

Parler, projeter et exposer sans exécution réelle ne servira à rien et ne nous fait pas bouger.





En continu

السبت 15 ديسمبر 2018 | 8 ربيع الثاني 1440
العشاءالمغربالعصرالظهرالشروقالفجر
18:31 17:06 14:46 12:21 07:24 05:51

15°
15° % 54 :الرطــوبة
تونــس 12°
9.3 كم/س
:الــرياح

السبتالأحدالاثنينالثلاثاءالأربعاء
15°-1216°-717°-616°-416°-5













Derniers Commentaires