مستشفى سهلول: وفاة تلميذ طعنه منحرف أمام معهد خاص



أكد مصدر مسؤول من مستشفى سهلول بسوسة مساء يوم السبت، وفاة التلميذ الذي تعرّض لللطعن بالسكين، أمام معهده بمدينة القلعة الكبرى، يوم الأربعاء الماضي.

و أكد نفس المصدر لاذاعة الجوهرة أف أم، أنه بالرغم من المجهودات التي بذلها الإطار الطبيّ، و خضوعه لعدة عمليات جراحية، فارق الحياة مساء يوم السبت.
و بيّن أنّ سيتم نقل جثمان الضحية إلى مستشفى فرحات حشاد للتشريح، و ذلك بإذن من السلطات القضائية، وفق نفس المصدر.



يشار إلى أن خلاف نشب بين منحرفان وبين تلميذ أمام أحد المعاهد الخاصة بجهة القلعة الكبرى مما دفع أحد المنحرفان إلى طعن التلميذ طعنة عميقة على مستوى القلب استوجبت تدخلا جراحيا عاجلا وتم الاحتفاظ بالمتهم ومرافقه وهما قاصران يبلغان من العمر 17 سنة.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 193993