مرزوق: زعمة فمّة بهاليل ومهابيل بش يصدّقوا وحدة مشروعها حضبة وحصان وحطان الناس في الحبس



باب نات - تحدّث الخميس 21 مارس، مؤسس حركة مشروع تونس محسن مرزوق عن الانتخابات القادمة وشدّد على ضرورة تحلّي الناخبين بالوعي لاختيار الأطراف الأصلح من غيرها لقيادة البلاد.

وحذّر مرزوق خلال استضافته في برنامج ميدي شو من انتخاب الأطراف التي تتبنّى فكرة أن "كل شي كان لاباس قبل 2010 واي نرجعو كيما كنا والى صار مؤامرة والناس كل خايبين بش ندخلوهم في الحبس" وذلك في اشارة لعبير موسي رئيسة الحزب الدستوري الحر.


وتساءل مستنكرا "زعمة فمة بهاليل ومهابيل بش يصدّقوا الجماعة هاذم وينتخبوهم" مضيفا أن مشروع هؤلاء هو حضبة وحصان وحطان الناس في الحبس.

يذكر أن عبير موسي ظهرت مؤخّرا خلال افتتاح مكتب لحزبها بالقلعة الكبرى من ولاية سوسة وهي تمتطي حصانا وتقوده على أنغام الطبلة والزكرة في مشهد أثار حملة ساخرة على الفايسبوك.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 179111