جونسون: العالم يمر بمنعطف مفصلي ولا يجوز محاولة التطبيع مع موسكو مرة أخرى




وكالات - وصف رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون قرار روسيا بدء عمليتها العسكرية في أوكرانيا بـ"خطأ مأساوي"، محذرا قادة الدول الأخرى من "محاولة إعادة تطبيع العلاقات مع موسكو".


وأعرب جونسون، في كلمة ألقاها اليوم السبت أثناء مؤتمر لحزب المحافظين الحاكم، عن قناعته بأن العالم، في ظل التطورات الحالية في أوكرانيا، يمر بـ"منعطف مفصلي".

وقال: "سيعني القضاء على الحرية في أوكرانيا انقضاء أي أمل في تحقيق الحرية في جورجيا ومولدوفا وسيعني بدء عهد جديد من الترهيب في عموم أوروبا الشرقية، ابتداء من بحر البلطيق ووصولا إلى البحر الأسود".


وتابع جونسون أن نجاح الحملة العسكرية الروسية في أوكرانيا "سيعطي الضوء الأخضر إلى الاستبداديين في جميع أنحاء الشرق الأوسط والشرق الأقصى"، مضيفا:" إنه منعطف مفصلي للعالم، إنها لحظة الاختيار بين الحرية والقمع".
..



وحذر رئيس الوزراء البريطاني قادة الدول الأخرى من "التسامح مع الاستبداد"، قائلا إن "محاولة تطبيع العلاقات مع بوتين بعد ذلك، كما فعله الغرب عام 2014 بعد ضم القرم، كانت ستعني تكرار الخطأ نفسه مرة أخرى".

وأعرب جونسون عن قناعته بأن العملية الروسية في أوكرانيا لا تأتي بسبب مخاوف موسكو من إمكانية انضمامها إلى حلف الناتو بل لأن بوتين "رأى في هذا البلد القريب تاريخيا من روسيا خطرا على حكمه".

وشدد جونسون على أن حكومته اتخذت خطوات "شجاعة" للتخلي عن اعتمادها على النفط والغاز الروسيين.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 243058