المنتخب الجزائري يودّع الـ"كان" من الدور الأول ويفشل في المحافظة على لقبه




ودّع المنتخب الجزائري منافسات كأس افريقيا للأمم لكرة القدم، الجارية بالكاميرون، من الدور الأول، اثر هزيته أمام نظيره الايفواري 1-3، يوم الخميس لحساب الجولة الثالثة والأخيرة من دور المجموعات.


وجاءت ثلاثية الايفواريين في اللقاء، الذي احتضنه ملعب جابوما، عن طريق فرانك كيسي في الدقيقة 22 وابراهيم سنغاري في الدقيقة 39، ونيكولاس بيبي في الدقيقة 54، في حين ذلل أبناء المدرب جمال بالماضي النتيجة في الدقيقة 73 عن طريق سفيان بن دبكة.
وكان المنتخب الجزائري قد أهدر ركلة جزاء أخفق في تنفيذها رياض محرز في الدقيقة 60 بعد ان راتطمت كرته في القائم الأيسر للحارس.
وبهذه النتيجة أنهى المنتخب الجزائري مشاركته في الكأس الافريقية في المركز الرابع والأخير من المجموعة الخامسة برصيد نقطة وحيدة حققها اثر تعادله سلبا في الجولة الأولى أمام سيراليوني، قبل أن يتكبد هزيمة مفاجئة أماما غينيا الاستيوائية في الجولة الثانية بهدف دون رد.


يذكر أنّ المنتخب الجزائري هو صاحب لقب النسخة الأخيرة 2019 بمصر، وهذه هي المرة الثانية في تاريخه التي ينسحب فيها من الدور الأول وهو في ثوب البطل، بعد نسخة 1992 بالسينغال.
وفي مباراة ثانية لحساب المجموعة ذاتها، فاز منتخب غينيا الاستوائية على نظيره السيراليوني بهدف نظيف سجله بابلو غانيت في الدقيقة 38.
وضمنت منتخبات كوت ديفوار (7 نقاط) وغينيا الاستيوائية (6 نقاط) تأهلها الى الدور ثمن النهائي للبطولة فيما غادرت سيراليوني (نقطتان) والجزائر (نقطة واحدة) المنافسات.


Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 239838