ألمانيا.. محارق الجثث لا تتحمل المزيد مع ارتفاع وفيات كورونا

Pixabay


الأناضول - برلين-

قوانين ولاية بافاريا التابعة لها مدينة نورنبيرغ تمنع دفن الموتى إلا بعد مرور 96 ساعة على الوفاة..



اضطر العاملون في محارق الجثث بمدينة نورنبيرغ الألمانية، للعمل وردية مسائية بسبب كثرة أعداد الوفيات بفيروس كورونا.

وصرح مدير المدافن بالمدينة غيرهارد كراتزير، للصحفيين، الأحد، أنهم استقبلوا 100 جثة، الخميس فقط، ما اضطرهم للعمل في وردية مسائية من أجل إحراق ودفن الجثث المتكدسة عندهم.

وأشار كراتزير إلى أنّ 34 جثة مازالت في ثلاجات الموتى، مبينا أنّ الثلاجات لم تعد تحتمل أيضا المزيد من الوفيات.

وقال كراتزير: "لم نعد نتحمل إجراءات الحرق والدفن. القدرة الاستيعابية للمشرحة 240، وهي لم تعد تتحمل المزيد، ومن أجل ذلك تم رفع القدرة الاستيعابية بإدخال ثلاجات إضافية للخدمة".

وأشار إلى أنّ القوانين بولاية بافاريا التي تتبع لها مدينة نورنبيرغ، تمنع دفن الموتى إلا بعد مرور 96 ساعة على الوفاة، متسائلا إن كان سيتم الالتزام بهذا القانون في الأسابيع والأشهر القادمة أم لا.

وكشف بأنّ أعداد الوفيات من فيروس كورونا زادت في الأيام الماضية بنسبة 30 بالمئة.

وحسب معهد روبرت كوخ لمكافحة الأمراض السارية في ألمانيا، توفي 464 شخصا بكورونا في الساعات الـ24 الأخيرة، ليرتفع الإجمالي إلى 40 ألفا و343.

فيما ارتفع عدد الإصابات إلى مليون و908 آلاف و527، بعد تسجيل 16 ألفا و946 إصابة في الساعات الـ 24 الأخيرة.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 218464