ناسا تطلق المركبة "روفر" للبحث عن آثار للحياة على المريخ

@Nasa/twitter


الأناضول - نيويورك -

تستغرق مهمة المركبة "عاما مريخيا" (687 يوما)، تبحث خلالها عن آثار للحياة على الكوكب الأحمر



انطلقت المركبة "روفر" التابعة لوكالة الفضاء والطيران الأميركية "ناسا"، الخميس، من محطة كيب كانافيرال الجوية في ولاية فلوريدا، بحثا عن آثار للحياة على كوكب المريخ.

ومن المخطط أن تستغرق رحلة "روفر" 7 أشهر، لتهبط بعدها في 18 شباط / فبراير عام 2021 على سطح المريخ.

وقال توماس زوربوشن، المدير المساعد لمديرية البعثة العلمية في "ناسا"، في تصريح تلفزيوني: "نحن على اتصال بالمركبة، كل شيء كما هو متوقع".

ووصف زوربوشن الإطلاق الناجح للمركبة بأنه مثل "إحداث ثقب في السماء".

وتضم "روفر" مروحية صغيرة تعمل بمحرك، حيث ستحلق في أثير المريخ لتكون الأولى من نوعها التي تقوم بهذه التجربة في كوكب غير الأرض.

ومن المقرر أن تستغرق مهمة المركبة "عاما مريخيا" (687 يوما)، تبحث خلالها عن آثار للحياة في الكوكب الأحمر.

وتهدف "ناسا" على المدى الطويل إلى الوصول لإمكانية إرسال مركبة فضائية مأهولة إلى المريخ عام 2030.

Commentaires


0 de 0 commentaires pour l'article 208173