نسبة التضخم تسجل ارتفاعا خلال شهر جويلية 2022 لتبلغ 2ر8 بالمائة




تواصل ارتفاع نسبة التضخم في شهر جويلية 2022 لتصل الى مستوى 2ر8 بالمائة، بعد ان كانت في حدود1ر8 بالمائة خلال شهر جوان و8ر7 بالمائة خلال شهر ماي و5ر7 بالمائة خلال شهر أفريل، وفق احصائيات صادرة عن المعهد الوطني للاحصاء الاربعاء


ويعود ارتفاع نسبة التضخم، وفق المعهد الوطني للاحصاء، بالأساس إلى تسارع نسق ارتفاع أسعار مجموعة التغذية والمشروبات (من 5ر9 بالمائة في جوان الى 11بالمائة في جويلية) وأسعار الأثـاث والـتـجـهـيزات والخدمات الـمـنـزلـيـة (من 7ر9 بالمائة في جوان الى 6ر10 بالمائة في جويلية) وأسعار مجموعة خدمات الترفيه والثقافة (من 3ر6 بالمائة في جوان الى 5ر7 بالمائة في جويلية).

وشهدت اسعار المواد الغذائية باحتساب الانزلاق السنوي ارتفاعا بنسبة 11بالمائة، ويعود ذلك بالأساس الى ارتفاع أسعار البيض بنسبة 2ر24 بالمائة، وأسعار الزيوت الغذائية بنسبة 3ر22 بالمائة، وأسعار الغلال الطازجة بنسبة 6ر18 بالمائة وأسعار الخضر بنسبة 9ر19 بالمائة وأسعار لحم الضأن بنسبة 9ر11 بالمائة.


وتطورت أسعار المواد المصنعة، وفق المصدر ذاته، بدورها، بنسبة 6ر8 بالمائة باحتساب الانزلاق السنوي، وذلك نتيجة الى ارتفاع أسعار مواد البناء بنسبة 2ر10 بالمائة وأسعار الملابس والاحذية بنسبة 4ر10 بالمائة وأسعار مواد التنظيف بنسبة 9ر7 بالمائة.
..



وافاد المعهد في نفس الاطار، بان أسعار الخدمات قد ارتفعت هي الاخرى بنسبة 6ر5 بالمائة، وذلك نتيجة لارتفاع أسعار خدمات المطاعم والمقاهي والنزل بنسبة 1ر8 بالمائة واسعار خدمات الايجارات بنسبة 8ر4 بالمائة.
في المقابل، سجل التضخم الضمني لشهر جويلية 2022 أي التضخم دون احتساب الطاقة والتغذية تراجعا ليصبح في حدود 8ر6 بالمائة، بعد ان كان 2ر7 بالمائةخلال شهر جوان 2022.
وشهدت أسعار المواد الحرة ارتفاعا بنسبة 3ر9 بالمائة مقابل 6ر4 بالنسبة للمواد المؤطرة، علما وأن نسبة الانزلاق السنوي للمواد الغذائية الحرة بلغت 1ر13 بالمائة مقابل 3ر0 بالمائة بالنسبة للمواد الغذائية المؤطرة.

وشهد مؤشر أسعار الاستهلاك العائلي ارتفاعا بنسبة 1بالمائة خلال شهر جويلية بعد ان كان 7ر0 بالمائة في شهر جوان و9ر0 بالمائة في ماي، ويعزى هذا التطور بالأساس الى الارتفاع المسجل في أسعار مجموعة المواد الغذائية بنسبة 9ر1 وأسعار مجموعة الأثاث والتجهيزات والخدمات المنزلية بنسبة 1ر1 بالمائة وأسعار خدمات الترفيه والثقافة بنسبة5ر1 بالمائة وأسعار المطاعم والنزل بنسبة 4ر1 بالمائة.

كما تطور مؤشر أسعار مجموعة التغذية والمشروبات بنسبة 9ر1 بالمائة مقارنة بالشهر المنقضي، ويعود ذلك بالأساس الى الارتفاع المسجل في أسعار الدواجن بنسبة 6ر7 بالمائة وأسعار الخضر بنسبة 3ر3 بالمائة ولحم الضأن بنسبة 6ر2 بالمائة والزيوت الغذائية بنسبة 9ر1 بالمائة وأسعار البيض بنسبة 9ر2 بالمائة.


وارتفع مؤشر أسعار مجموعة الأثاث والتجهيزات والخدمات المنزلية بنسبة 1ر1 بالمائة مقارنة بالشهر المنقضي، نتيجة الى الارتفاع المسجل في أسعار التجهيزات الكهرو منزلية بنسبة2ر1 بالمائة وأسعار مجموعة الستائر والمفروشات بنسبة 8ر1 بالمائة.

كما ارتفعت أسعار مجموعة الترفيه والثقافة بنسبة 1ر1 بالمائة ويعوج ذلك بالأساس الى ارتفاع أسعار الخدمات الترفيهية والثقافية بنسبة 9ر3 بالمائة وأسعار التجهيزات الترفيهية بنسبة 1ر1 بالمائة.

Commentaires


1 de 1 commentaires pour l'article 250913

_anis  (Tunisia)  |Samedi 06 Août 2022 à 10h 24m |           
كانت الدنيا تقام و لا تقعد و تقام المنادب و اللطميات في وسائل الإعلام إذا بلغت التضخم 5 بالمائة
ولكن اليوم لا يهم مادمنا تخلصنا من العشرية السوداء و الله ينصر سيدنا